تعليق عملية إجلاء الحالات الإنسانية من بلدتي كفريا والفوعة

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 17 ديسمبر 2016 - 6:20 صباحًا
تعليق عملية إجلاء الحالات الإنسانية من بلدتي كفريا والفوعة


قصفت الإرهابية معبر باقلو في منطقة السقيلبية الذي كان مقررا أن تسلكه عشرات الحافلات المتجهة إلى كفريا والفوعة لإخراج الحالات الإنسانية وعدد من العائلات.

وذكر مراسل سانا في حماة أن جميع الحافلات التي كانت متوقفة قرب المعبر بانتظار انجاز الترتيبات النهائية لدخولها إلى كفريا والفوعة غادرت مدينة السقيلبية بعد قصف المعبر بالصواريخ من قبل التنظيمات الإرهابية.

ولفت المراسل إلى أن عملية إجلاء الحالات الإنسانية وعدد من العائلات تم تعليقها حاليا بعد الاعتداء الإرهابي.

وكان من المقرر أن تدخل عشرات الحافلات إلى البلدتين لإخراج الحالات الإنسانية من بلدتي كفريا والفوعة المحاصرتين اللتين تتعرضان لقصف بالصواريخ والأسلحة الرشاشة من قبل إرهابيي “جيش الفتح” حيث تعرضت بلدة الفوعة في السادس من الشهر الجاري لقصف بالصواريخ أدى إلى خروج مشفى البلدة من الخدمة ما زاد من معاناة الأهالي المحاصرين منذ أكثر من عامين.

جولان تايمز – خلود حسن

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.