اعتداءات تركيا تهدد الاثار السورية بالحسكة

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 29 ديسمبر 2016 - 6:57 صباحًا
اعتداءات تركيا تهدد الاثار السورية بالحسكة


قامت آليات ثقيلة تابعة للقوات التركية بتجريف مساحات كبيرة من الأراضي حيث ترمي إلى تغيير مجرى نهر دجلة في قرية عين ديوار شمال شرق مدينة الحسكة بنحو 190 كم.

ونقلت وكالة الأنباء السورية “سانا” عن مصادر أهلية قولها إن آليات تركية ثقيلة ومعدات هندسية توغلت في تشرين الثاني الماضي داخل الأراضي السورية وبدأت قبل أيام بأعمال تخريب وتجريف في مجرى سير نهر دجلة بغية تغيير مجراه الطبيعي الأمر الذي يشكل خطراً كبيراً على قرية عين ديوار بالكامل.

ولفتت المصادر إلى أن تغيير مجرى النهر سيؤدي إلى غمر أكثر من ألف دونم من الأراضي الزراعية بالمياه في قرية عين ديوار وتهديد عدد من المواقع الأثرية وفي مقدمتها الجسر الروماني في عين ديوار الذي يعد من أهم الأوابد الأثرية في محافظة الحسكة.

وأوضحت المصادر أن الاعتداءات التركية الرامية إلى تغيير مجرى نهر دجلة تعني إما غمر الجسر الروماني أو ضمه إلى الأراضي التركية وذلك بحكم قربه من الحدود المشتركة.

ويعد الجسر الروماني في عين ديوار أحد أهم الآثار في ريف الحسكة ويعود بناؤه إلى عام 1164 للميلاد وهو عبارة عن قنطرة يقدر ارتفاعها بـ 15 مترا وقد بني بغاية الاحكام من حجارة منحوتة دقيقة مستطيلة مصفوفة في خطوط متوازية منتظمة.

وكان الطيران التركي ارتكب مؤخراً مجازر عدة بحق مواطنين سوريين شمال سورية بذريعة محاربة تنظيم “داعش”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.