ايران تجدد دعم سوريا

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 6 يناير 2017 - 10:14 صباحًا
ايران تجدد دعم سوريا


جدد رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني علاء الدين بروجردي التأكيد على موقف بلاده الداعم لسورية ومحور المقاومة في مواجهة الارهاب مشددا أنه “على كل الارهابيين مغادرة الاراضي السورية”.

وقال بروجردي خلال مؤتمر صحفي في دمشق اليوم ” إن وفد مجلس الشورى الإيراني في سورية اليوم ليؤكد من جديد دعم إيران لسورية ومحور المقاومة في مواجهة أعداء سورية الذين بدؤوا حربا ظالمة منذ سنوات ضد هذا البلد” لافتا إلى أن سورية تشكل خط المواجهة الأول في مواجهة الكيان الصهيوني.

وتابع بروجردي.. “نحن ندعم بقوة استقلال ووحدة الأراضي السورية وعليه فنحن ندين أي دخول للقوات الأجنبية إلى الأراضي السورية من دون موافقة الحكومة السورية لان ذلك يتعارض مع القوانين الدولية” مضيفا.. “على كل القوات التي دخلت الأراضي السورية من دون تنسيق او موافقة من جانب الحكومة السورية أن تترك هذه الأراضي فورا”.

وأشار بروجردي إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية وبتنسيقها مع الكيان الصهيوني خططوا وأرسلوا عشرات آلاف الإرهابيين من كل بقاع العالم إلى سورية كي يوجهوا ضربة للمقاومة خدمة للكيان الصهيوني لافتا إلى أن العالم بات يعترف اليوم بعد نحو ست سنوات من الحرب بالوكالة على سورية أن هذا “المشروع الشيطاني” فشل.

وأكد بروجردي أن تحرير حلب من الارهاب يمثل رمزا لانتصار الجيش السوري والقوات الرديفة مبينا أن “هذا الانتصار يمثل مرحلة من الحرب وعلى الدول الداعمة للإرهاب أن تعي هذه الحقيقة بأنهم لا يمكن أن يقفوا ضد إرادة شعب كامل”.

وأوضح بروجردي أن “أي وقف ثابت ومستمر للأعمال القتالية في سورية يتطلب القضاء على تنظيمي داعش وجبهة النصرة الارهابيين على كل الأراضي السورية” لافتا إلى أن الدور الروسي والايراني ودور حزب الله وكل القوى التي تعمل في محور المقاومة دور رئيسي في مسار الحرب على الإرهاب.

وأكد بروجردي مجددا أن بلاده تدعم الحل السياسي للأزمة في سورية عبر الحوار السوري السوري والتوصل الى حلول من قبل السوريين أنفسهم دون فرض أي شروط أو املاءات خارجية .

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.