مقتل أكثر من 100 إرهابي بريف حلب

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 20 يناير 2017 - 4:14 مساءً
مقتل أكثر من 100 إرهابي بريف حلب


قتل أكثر من مئة وثلاثة من حركة نور الدين الزنكي بغارة للتحالف الأميركي فجر الجمعة في ريف حلب الغربي، حيث استهدفت الغارة معسكر الشيخ سليمان في الفوج 111 التابع لجبهة النصرة غرب بلدة دارة عزة.

هذا وتوقعت صفحات العدو أن يزداد عدد القتلى نتيجة للإصابات الخطرة في صفوف مسلحي النصرة.

كما استهدفت غارة أخرى محطة محروقات لـ”جيش المجاهدين” قرب بلدة باتبو غرب حلب، ما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى وفق مراسلة.

يشار إلى أن نحو عشرين عنصراً بينهم قياديون للنصرة قتلوا منذ مطلع العام الجاري بغارات للتحالف الأميركي ونتيجة استهدافهم بعبوات ناسفة.

من جهة ثانية، سيطرت جبهة النصرة على أغلب حواجز حركة أحرار الشام في جبل الزاوية، التي شهدت اشتباكات عنيفة بين الطرفين في المنطقة الواقعة بين إبلين والبارة .

وانتقل الإشكال بين الأحرار وفتح الشام إلى جبل الزاوية بهجوم النصرة على مقرات للأحرار في البارة بإدلب.

كما هاجمت”النصرة” مقر “أبو بكر” التابع لحركة أحرار الشام في بلدة أبديتا في جبل الزاوية، واعتقلت عدداً من عناصره كما صادرت أسلحتهم، وبات معبر خربة الجوز على الحدود التركية بيد النصرة التي اعتقلت عدداً من مسلحي أحرار الشام.

وبالتزامن، أخلت جبهة النصرة مقارٍ لها في إدلب استعداداً لمعركة محتملة بعد مؤتمر أستانة، وفق ما أفاد به مصدر عسكري لوكالة سمارت التابعة لمجموعات مسلحة.

ورجح المصدر تشكيل قوة عسكرية بقيادة تركيا وروسيا بعد اجتماعات أستانة مهمتها الأساسية محاربة “النصرة” في إدلب.

وفي سياق آخر، قامت عناصر تابعة لحركة نور الدين الزنكي بمداهمة مقر للشباب المهجرين من دمشق وريفها وذلك – بموجب التسويات التي قضت بانسحابهم إلى إدلب- واستولت على أسلحتهم، واعتقلت ثلاثة منهم في بلدة ترمانين بريف إدلب.


رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.