اليونيسكو: حماية آثار تدمر قضية تاريخية

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 4 مارس 2017 - 5:55 مساءً
اليونيسكو: حماية آثار تدمر قضية تاريخية


دعت المديرة العامة لليونيسكو، إيرينا بوكوفا، إلى حماية مدينة تدمر السورية بعد تحريرها من داعش مؤكدة أن هذه القضية تاريخية وتعد شرطا رئيسيا ليسود الأمن والسلام في البلد بأسره”.

وقالت بوكوفا، “هذا التراث منذ آلاف السنين، وله دور هام في تعزيز وحدة وهوية الشعب السوري، وحمايته جزء لا يتجزأ من حماية الحياة البشرية ومواجهة حالات الطوارئ الإنسانية، ولهذا، فإنه يجب ضمان حمايته وعدم المساس به في حالات الصراع”.

وتعقد منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) حاليا اجتماعا دوليا طارئا في بيروت من أجل تنسيق حماية التراث الثقافي في مدينة حلب الأثرية التي تكبدت دماراً كبيراً إثر الاشتباكات والمواجهات العنيفة التي درات بين القوات الحكومية السورية والعناصر المسلحة قبل تحريرها بالكامل، كما تؤكد اليونيسكو استمرارها الالتزام الكامل مع مسؤولي الآثار السوريين وجميع شركائها من أجل حماية التراث

جولان تايمز- خلود حسن


رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.