مقتل 15 إرهابياً بريفي حماة وادلب

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 10 مارس 2017 - 9:13 صباحًا
مقتل 15 إرهابياً بريفي حماة وادلب


نفذت وحدات من الجيش والقوات المسلحة باسناد جوى عمليات نوعية على تجمعات وخطوط امداد المجموعات الإرهابية التابعة لتنظيم جبهة النصرة في ريفي حماة وادلب.

وذكر مصدر عسكري في تصريح له أن الطيران الحربي نفذ ظهر اليوم غارات جوية على تجمعات ومستودعات لتنظيم جبهة النصرة المدرج على لائحة الإرهاب الدولية في مدينة كفر نبل بمنطقة معرة النعمان جنوب مدينة إدلب بنحو 50 كم.

وأكد المصدر أن الغارات الجوية أسفرت عن “تدمير مستودع للذخيرة والعبوات الناسفة والصواريخ و3 عربات مزودة برشاشات ومقتل عدد من الإرهابيين من بينهم مروان الأسود ومحمود السلطان وعمر السويد”.

وأفاد مراسل سانا في حماة في وقت سابق اليوم بان سلاح المدفعية فى الجيش العربى السورى نفذ سلسلة رمايات على تجمعات واوكار تنظيم جبهة النصرة والمجموعات الإرهابية التابعة له في قرية سفوهن وبلدة التمانعة بريف إدلب الجنوبي أدت إلى القضاء على 4 إرهابيين من تنظيم جبهة النصرة واصابة 7 اخرين وتدمير آليتين.

ولفت المراسل إلى تدمير اليات لتنظيم جبهة النصرة وايقاع العديد من إرهابييه قتلى ومصابين في غارات جوية على أوكارهم ومناطق تحركهم جنوب مدينة خان شيخون.

وأوضح مراسل سانا ان وحدات من الجيش وجهت ضربات مكثفة على تحصينات ومواقع انتشار المجموعات الارهابية المنضوية تحت زعامة تنظيم جبهة النصرة في قريتي البويضة وعطشان وبلدة اللطامنة وعلى أطراف بلدة كفرزيتا بالريف الشمالي.

وأشار المراسل إلى أن الضربات اسفرت عن مقتل 11 إرهابيا من بينهم “مصطفى الأعرج” و”خالد عبد العزيز الفاضل” وتدمير آليتين لهم.

وبين مراسل سانا أن وحدة من الجيش اوقعت قتلى ومصابين بين صفوف الإرهابيين فى مدينة طيبة الامام بريف حماة الشمالي وذلك في عمليات نوعية ضد مقراتهم وتحركاتهم.

وسقط أمس أكثر من 70 قتيلا ومصابا من إرهابيي تنظيمي جبهة النصرة و”داعش” ودمر لهما أكثر من 10 آليات ومستودع ذخيرة وذلك خلال عمليات الجيش العربي السوري المتواصلة لاجتثاث الإرهاب التكفيرى بريفى حماة وإدلب.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.