خسائر كبيرة للارهابيين المتسللين بريف حماة

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 25 مارس 2017 - 7:02 صباحًا
خسائر كبيرة للارهابيين المتسللين بريف حماة


ضت وحدات من الجيش العربي السوري بالتعاون مع القوات الرديفة على العديد من إرهابيي تنظيم جبهة النصرة والمجموعات التكفيرية التابعة له خلال عمليات مكثفة نفذتها في الساعات القليلة الماضية على محاور تحركهم وتسللهم بريف حماة الشمالي.

وأفاد مصادر في حماة بأن وحدة من الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة أحبطت هجوما عنيفا شنته مجموعات إرهابية من “جبهة النصرة” على بلدة قمحانة بالريف الشمالي.

ولفت المصادر إلى أن وحدات الجيش دمرت عربتين مفخختين يقودهما إرهابيان انتحاريان قبل وصولهما إلى محيط البلدة حيث دارت بعد ذلك اشتباكات عنيفة مع المجموعات الإرهابية المهاجمة انتهت بإحباط الهجوم وسقوط العديد من الإرهابيين بين قتيل ومصاب.

وذكر المراسل أن وحدات من الجيش بتغطية من الطيران الحربي دمرت 3 دبابات وعربتين مصفحتين للتنظيمات الإرهابية التكفيرية وقضت على عدد كبير من أفرادها على محور تل الصخر -بريديج.

وفي الريف الشمالي الغربي قضت وحدات من الجيش والقوات الرديفة على آخر مجموعات إرهابيي تنظيم جبهة النصرة التي تسللت إلى قرية شيزر ودمرت العديد من آلياتهم وعتادهم.

وتسللت أول أمس مجموعات إرهابية من “جبهة النصرة” والتنظيمات التابعة لها إلى عدد من القرى والبلدات بريف حماة الشمالي وقامت بأعمال سلب ونهب لممتلكات الأهالي ومنازلهم في معردس وخطاب ومعرزاف والشير وشيزر.

ولفت المراسل إلى أن وحدات من الجيش والقوات الرديفة اشتبكت مع المجموعات الإرهابية التكفيرية التي تسللت إلى فيلات كفر الطون وأوقعت العديد من أفرادها بين قتيل ومصاب بينما فر الباقون تاركين أسلحتهم وذخيرتهم حيث قامت وحدات الجيش بمصادرتها وتفكيك العبوات الناسفة والألغام التي زرعها الإرهابيون في المنطقة.

وأسفرت عمليات الجيش أمس عن مقتل عدد كبير من الإرهابيين وتدمير 3 دبابات و5 عربات مدرعة ورتل آليات بعضها مزود برشاشات على محاور تحرك إرهابيي “جبهة النصرة” وتسللهم إلى عدد من البلدات والنقاط العسكرية بريف حماة الشمالي.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.