قيادة الجيش: التحالف الامريكي قصف مستودع يحتوي مواد سامة لتنظيم “داعش” في حطلة بدير الزور

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 13 أبريل 2017 - 7:13 مساءً
قيادة الجيش: التحالف الامريكي قصف مستودع يحتوي مواد سامة لتنظيم “داعش” في حطلة بدير الزور


أكدت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة سقوط مئات القتلى بينهم أعداد كبيرة من المدنيين نتيجة غارة لطيران “التحالف الدولي” بقيادة الولايات المتحدة على مستودع ضخم لتنظيم “داعش” الإرهابي يحتوي مواد سامة في قرية حطلة بريف دير الزور الشرقي.

وأشارت القيادة العامة للجيش في بيان تلقت سانا نسخة منه إلى أن طيران ما يسمى “التحالف” الدولي “نفذ أمس بين الساعة 30ر17 والساعة 50ر17 ضربة جوية على مقر لتنظيم داعش الإرهابي يضم عددا كبيرا من المرتزقة الأجانب في قرية حطلة شرق دير الزور تشكلت بنتيجتها سحابة بيضاء تحولت إلى صفراء تبين أنها ناجمة عن انفجار مستودع ضخم يحتوي كمية كبيرة من المواد السامة”.

وقالت القيادة العامة للجيش: إن الضربة الجوية لطيران “التحالف” أدت إلى “نشوب حريق استمر حتى الساعة 30ر22 وسقوط مئات القتلى بينهم أعداد كبيرة من المدنيين نتيجة الاختناقات الناجمة عن استنشاق المواد السامة”.

وأضافت القيادة العامة للجيش: إن هذه الحادثة “تؤكد حقيقة التنسيق بين التنظيمات الإرهابية والقوى الداعمة لها لإيجاد ذرائع واتهام الجيش العربي السوري باستخدام الأسلحة الكيميائية وتؤكد امتلاك التنظيمات الإرهابية وعلى رأسها تنظيما “داعش” وجبهة النصرة للأسلحة الكيميائية وقدرتها في الحصول عليها ونقلها وتخزينها واستخدامها بمساعدة دول معروفة في المنطقة وهذا ما حذرت منه سورية في كل مرة أقدمت فيها المجموعات الإرهابية على استخدام السلاح الكيميائي ضد المدنيين والقوات المسلحة العربية السورية”.

وجددت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة تأكيدها مرة أخرى “عدم امتلاكها أي نوع من الأسلحة الكيميائية أو استخدامها” محذرة من “مخاطر تمادي المجموعات الإرهابية في استخدام الأسلحة الكيميائية ضد المدنيين خاصة بعد الرسائل التي تلقتها مؤءخرا والتي توفر لها الغطاء الذي يمكنها الإفلات من العقاب”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.