موسكو ترحب بتقرير منظمة حظر الاسلحة حول كيميائي ريف حلب

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 7 مايو 2017 - 5:41 صباحًا
موسكو ترحب بتقرير منظمة حظر الاسلحة حول كيميائي ريف حلب


رحبت وزارة الخارجية الروسية بالاستنتاجات التي توصلت إليها منظمة حظر الأسلحة الكيميائية حول استخدام التنظيمات الارهابية للاسلحة الكيميائية خلال اعتدائها على قرية معراتة أم حوش بريف حلب الشمالي العام الماضي.

وأشارت وزارة الخارجية الروسية فى بيان لها نقلته “سبوتنيك” إلى أن التقرير الذي اصدرته بعثة منظمة حظر الاسلحة الكيميائية مؤخرا أكد “استخدام التنظيمات الإرهابية غاز الخردل خلال هجومها على أحد المواقع في قرية “معراتة أم حوش” بريف حلب الشمالي بتاريخ السادس عشر من شهر أيلول الماضي”.

ولفتت الوزارة في بيانها إلى “أن جميع مواد التحقيق في حادث يوم 16 أيلول 2016 باستخدام الأسلحة الكيميائية بريف حلب الموجودة لدى بعثة منظمة حظر الأسلحة الكيميائية لتقصي الحقائق في استخدام الأسلحة الكيميائية في سورية سيتم تحويلها إلى الآليات المشتركة لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية التابعة للأمم المتحدة للتحقيق في حالات استخدام الأسلحة الكيميائية في سورية”.

وعثر في قرية معراتة أم حوش بريف حلب التى استهدفها الارهابيون أيلول الماضي على قذيفة لم تنفجر تحوى غاز الخردل.

واستهدفت التنظيمات الإرهابية في الـ13 من تشرين الثاني الماضي منطقة النيرب ومحيطها بقذائف هاون تحتوي مادة الكلور ما أدى إلى وقوع عشرات الإصابات في صفوف المدنيين والعسكريين وسبق للتنظيمات الإرهابية أن أطلقت قذائف تحوي غازات سامة على الأحياء السكنية فى حلب أكثر من مرة حيث استهدفت حيي الحمدانية وضاحية الأسد بالغازات ما أدى إلى إصابة 48 شخصا بحالات اختناق كما أقدمت على إطلاق غازات سامة على اتجاه منيان غرب مدينة حلب ما أسفر عن اصابة 8 أشخاص بحالات اختناق.

و أكد بيان الخارجية الروسية على “ضرورة كشف وتحديد المذنبين في الحادث الكيميائي وأولئك الذين يقفون وراءهم واحتمال توجيه عملهم من خارج سورية”.

و كانت وحدة من الجيش والقوات المسلحة عثرت في ال11 من كانون الثاني الماضي خلال تمشيطها الأحياء الشرقية لحلب بعد تطهيرها من الإرهاب على مواد كيميائية سعودية المصدر في مخزن للإرهابيين في حلب القديمة.

وتؤكد عدة تقارير اعلامية حصول التنظيمات الارهابية على معدات ومواد انتاج المواد الكيميائية والغازات السامة بتسهيلات من النظام التركي الاخواني حيث أكد عدد من البرلمانيين الاتراك أن التنظيمات الإرهابية في سورية ومنها “داعش” و”جبهة النصرة” وغيرهما حصلت على غاز السارين من تركيا واستخدمتها فى أماكن مختلفة من سورية.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.