اتحاد الصحفيين السوريين يعلن وقوفه إلى جانب الأسرى الفلسطينيين

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 7 مايو 2017 - 5:05 مساءً
اتحاد الصحفيين السوريين يعلن وقوفه إلى جانب الأسرى الفلسطينيين


أعلن اتحاد الصحفيين السوريين وقوفه إلى جانب الأسرى الفلسطينيين الأبطال في سجون الاحتلال الإسرائيلي الذين يخوضون معركة الأمعاء الخاوية “معركة الحرية والكرامة” من خلال الإضراب عن الطعام ليساهموا بهذه الخطوة بعودة القضية الفلسطينية بوصلة الصراع الحقيقي إلى الواجهة.

وفي بيان تلقت سانا نسخة منه اليوم أكد الاتحاد دعمه معركة هؤلاء الأسرى بكل الوسائل المتاحة داعيا المنظمات الصحفية العربية والدولية والمنظمات الحقوقية للوقوف مع هؤلاء الأبطال الذين يواجهون العدو المغتصب حيث يعتبر نضالهم هذا امتدادا لنضالات الصدور العارية التي تواجه آلة القتل الإسرائيلية.

وأشار الاتحاد في بيانه إلى إصرار الأسرى واستمرارهم بإضرابهم عن الطعام في وجه الكيان المحتل الغاصب الذي لا يقيم وزنا لأبسط مبادئ الإنسانية والحق والشرعية الدولية لافتا إلى سجل كيان الاحتلال الحافل بالجرائم الوحشية التي “لا تختلف كثيرا عن الجرائم التي يرتكبها تنظيم “داعش” الإرهابي في كل مكان بل وأكثر من ذلك لأن الكيان الصهيوني يمارس إرهاب الدولة ويصم الآذان عن أي نداءات إنسانية وحقوقية من المجتمع الدولي”.

ورأى الاتحاد أن أشكال النضال ضد الكيان الصهيوني متعددة والأبطال الذين امتلكوا شجاعة مواجهة المحتل خارج القضبان وهم الآن يواصلون المواجهة داخل القضبان قادرون على تحقيق الأهداف المعلنة من هذا الإضراب ويجب أن يكونوا قادرين على لم شمل الأمة على موقف يؤيد ويدعم نضالهم من أجل الحرية لكل فلسطين.

وختم الاتحاد بيانه بتوجيه التحية للأسرى السوريين في سجون الاحتلال الإسرائيلي الذين يخوضون معركة واحدة مع إخوتهم الأسرى الفلسطينين ضد عدو واحد هو الذي يقف وراء كل ما يجري في المنطقة من دمار وتخريب.

المصدر : سانا

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.