رسالة من الاسير كريم يونس في اليوم ٣٧ للاضراب عن الطعام

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 23 مايو 2017 - 4:40 مساءً
رسالة من الاسير كريم يونس في اليوم ٣٧ للاضراب عن الطعام


جولان تايمز

عميد الأسرى الفلسطينيين كريم يونس والمعتقل منذ (35) عاماً في سجون الاحتلال أن الأسرى المضربين عن الطعام ذاهبون نحو تصعيد خطواتهم النّضالية خلال الأيام القادمة، وعلى رأس هذه الخطوات الامتناع عن شرب الماء والملح.

جاء ذلك ضمن رسالة صدّرها الأسير المضرب لليوم (37) على التوالي كريم يونس عقب زيارة محاميه تميم يونس له، اليوم الثلاثاء، وهذا نصّ الرسالة:

“أبناء شعبنا المقاوم

نخاطبكم من وراء الأسلاك الشائكة والزنازين المعتمة في اليوم الـ (٣٧) لمعركة الحرية والكرامة، لنعلمكم أن الأجساد قد تكون تهاوت وبالكاد تكون قادرة على حملنا، ولكن أرواحنا تعانق عنان السماء، ورغم ما وصلت إليه المعركة من امتداد وشراسة إلا أننا مصممون على الاستمرار حتى انتزاع النصر، ليس فقط من أجلنا بل من أجل شعبنا كله.

وقد حاولت سلطات السجون والأمن من خلال عدة لقاءات عرض علينا تعليق الإضراب وبحث مطالبنا بعد ذلك، إلا أننا رفضنا رفضاً قاطعاً هذا التوجه.

ونحن مصممون على إتمام المهمة على أكمل وجه، فالمعركة بأبعادها ليست معركة أسرى ومطالبهم فقط، بل هي معركة شعب وكرامته.

ليس سراً أن الوهن والضعف أصاب الأجساد، لكن الإرادة والتصميم لدينا تصاعدت وارتقت فوق قدرة أجسادنا.

وفي اليوم الـ(٣٧) نؤكد لكم أننا لن تراجع أمام هذه الغطرسة والتصعيد التعسفي، بل نحن ذاهبون نحو تصعيد خطواتنا النضالية خلال أيام وعلى رأس هذه الخطوات الامتناع عن شرب الماء والملح.

مما يتطلب تصعيداً موازياً من شعبنا وجماهيرنا لتصعيدنا، ولتأخذ المعركة كل مداها

وليعلم الاحتلال وسجانيه أن له أن يسجن أجسادنا ولكن أرواحنا حرة عصية على الأسر.

لن نتراجع

لن نتراجع

لن نتراجع

إما النصر وإما الشهادة.

كريم يونس

زنازين عزل سجن الرملة_أيلون

23.5.2017

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.