قيادة الجيش: مصممون على محاربة الإرهاب

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 7 يونيو 2017 - 5:28 صباحًا
قيادة الجيش: مصممون على محاربة الإرهاب


أكد مصدر عسكري أن الجيش العربي السوري وحلفاءه مصممون على مواصلة الحرب ضد التنظيمات الإرهابية وعلى رأسها “داعش” و”جبهة النصرة” ومطاردة فلولها على جميع الأراضي السورية وأن العدوان الذي شنه ”  التحالف الأمريكي ” على أحد مواقع الجيش في البادية السورية يؤكد مرة أخرى موقف هذه القوى الداعم للإرهاب.

وقال المصدر في تصريح ل “سانا”.. إن ما يسمى ” التحالف الدولي ” أقدم في تمام الساعة 40ر17 من مساء اليوم بالاعتداء على أحد مواقعنا العسكرية على طريق التنف في منطقة الشحيمة بريف حمص الشرقي ما أدى إلى ارتقاء عدد من الشهداء وبعض الخسائر المادية.

وأضاف المصدر.. أن هذا العدوان يأتي ليؤكد مرة أخرى موقف هذه القوى الداعم للإرهاب في الوقت الذي يحقق فيه الجيش العربي السوري وحلفاؤه إنجازات يومية في مواجهة تنظيم داعش الإرهابي.

وتابع المصدر.. إن القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة تحذر من مخاطر هذا التصعيد وتداعياته وتدعو ما يسمى “التحالف الدولي” للكف عن مثل هذه الأعمال العدوانية تحت أي ذريعة مؤكدة في الوقت نفسه أن الجيش العربي السوري وحلفاءه مصممون على مواصلة الحرب ضد التنظيمات الإرهابية وعلى رأسها “داعش” و”جبهة النصرة” ومطاردة فلولها على جميع الأراضي السورية.

وكان طيران التحالف الأمريكي اعتدى في الثامن عشر من أيار الماضي على أحد مواقع الجيش العربي السوري على طريق التنف في البادية السورية ما أدى إلى ارتقاء عدد من الشهداء إضافة إلى بعض الخسائر المادية.

وتقود الولايات المتحدة منذ آب عام 2014 تحالفا تشكل بدعوى مقاتلة تنظيم “داعش” الإرهابي في سورية والعراق نفذ خلالها آلاف الطلعات الجوية وفشل في وقف تمدد التنظيم التكفيري وتحقيق أي نتائج على الأرض بسبب عدم الجدية في الحرب على الإرهاب وعدم التنسيق مع حكومتي البلدين كما ارتكب عشرات المجازر في أرياف الحسكة والرقة ودير الزور وحلب راح ضحيتها مئات المدنيين السوريين.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.