حقل آرك والمحطة الثالثة بيد أسود الحق

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 14 يونيو 2017 - 7:07 مساءً
حقل آرك والمحطة الثالثة بيد أسود الحق


سيطر الجيش السوري على منطقة ومثلث آرك بما فيها حقل آرك للغاز وعلى المحطة الثالثة لضخ النفط شرق مدينة تدمر في أقصى الريف الشرقي لمحافظة حمص .

ونقل مراسل “الوطن اون لاين” عن مصدر عسكري في مدينة حمص قوله إن القوات العسكرية العاملة في ريف حمص الشرقي تمكنت صباح اليوم الأربعاء، من بسط سيطرتها الكاملة على منطقة ومثلث وحقل آرك النفطي  التلال المحيطة به بعمق 3 كم و عرض 6 كم بريف تدمر، تزامناً مع مواصلة وحدات أخرى من القوات العسكرية تقدمها شرق مدينة تدمر وفرض سيطرتها على المحطة الثالثة لضخ النفط الواقعة على بعد حوالي 40 كم عن مدينة تدمر .

وأوضح المصدر أن وحدات الجيش في البادية السورية حققت هذا الإنجاز النوعي والتقدم السريع بعد معارك عنيفة مع إرهابيي “داعش” بإسناد سلاح الجو، لافتاً إلى أن هذه المعارك أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات من إرهابيي “داعش”، بالإضافة إلى تدمير عدد كبير من آلياتهم.

ولفت المصدر العسكري إلى أن الجيش السوري قام بتثبيت نقاطه وتحصينها في المنطقة فور فرض السيطرة عليها، مبيناً أن القوات العسكرية تصدت لهجوم عنيف شنته مجموعات من إرهابيي “داعش” على تلك المواقع والنقاط في محاولة لاستعادة المنطقة بعد تكبيدها خسائر كبيرة بالأفراد و العتاد .

وفي جانب آخر وحسبما أفاد المصدر فقد أقدم تنظيم “داعش” الإرهابي على تدمير المحطة الثالثة لضخ النفط وتفجير آبار النفط والغاز بمنطقة آرك ما أدى لاشتعال النيران فيها وذلك قبل فرارهم منها.

وفي جانب آخر قال مصدر في قيادة الدفاع الوطني بحمص لـ”الوطن اون لاين” إن إرهابيي “داعش” المتمركزين في منطقة تلة عايد حسون بريف حمص الشمالي الشرقي استهدفت ليل أمس بلدة المسعودية بعدة قذائف صاروخية سقطت في شوارع البلدة ما أسفر عن إصابة 4 مواطنين بالإضافة إلى إلحاق أضرار مادية ببعض ممتلكات أهالي البلدة الخاصة.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.