وسيم عيسى شاب سوري بمقاييس عالمية

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 7 يوليو 2017 - 7:11 مساءً
وسيم عيسى شاب سوري بمقاييس عالمية


وسيم عيسى شاب سوري بمقاييس عالمية

جولان تايمز / سهاد الأعور

وسيم عيسى شاب سوري طالب هندسة معلوماتية و اتصالات ابن محافظة طرطوس الذي لفت اﻷنظار عربيا وعالميا ليس بمجال دراسته بل بموهبة الرسم النادرة التي تميز بها فحصل على عدة ألقاب بعمر فني لا يتجاوز السنتين.

تضاريس محافظته الجميله الواقعه على الساحل السوري النازف ألما منذ سنوات لم يعطيه سوى تفائلا بمستقبل جميل لسوريه.فلوحاته الفنيه وأبدعاته كانت كجمال الوجوه التي رسمها بدء من السيده فيروز مرورا بأشهر الفنانات العربيات والأجنبيات.

فليس غريب على مبدع الغرابة “كما لقبوه بأم الدنيا مصر” أن تكون بدايته غريبة والتي كانت هيفاء وهبي! فقد اكتشف وسيم موهبته من محبته لنجمة هيفاء وهبي مطورا نفسه لوقت الحالي

حصد وسيم عيسى عدة ألقاب وأشهرها بيكاسو سوريا كما أستطاع أن يلفت اﻷنظار بدول أجنبية ليحقق نجاحات بالجملة و يجذب أنظار إذاعات ألمانيّة لموهبته التي فاقت الوصف

استطاع وسيم بفترة شهور أن يجذب اهتمام أهم مشاهير ونجوم وجميلات الوطن العربي ليتناقلو أعماله من خلال صفحاتهن الرسميه على مواقع التواصل الاجتماعي لتصل أعماله إلى الملايين

,وسبب اختياره رسم الجميلات كان ﻷنه يرى الوطن أمرأة جميلة مثل رسوماته رغم جرحه النازف

أبداع وسيم لم يقتصر على هذا فحسب إنما قدم الكثير من الأعمال بعدة تقنيات نذكر منهم الرسم بالطحين والقهوة والرسم ثلاثي اﻷبعاد.

فتميز بكافة أعماله التي كان جزءا منها من أوراق الكتب والمحاضرات ليثبت جدارته للمرة الألف

وسيم عيسى بعمر فني لا يتجاوز السنتين ونصف شغل الناس وملئ الدنيا ألوان. ورسم الفرحة على وجه الكثيرين بالرغم من ظروف الحرب القاسية في سوريه.

لن يتوقف طموح وسيم وهدفه عند لوحة بل الوصول إلى شيء لم يصل له أحد من قبله فوفائه لطموحه يجعل حدوده السماء ويسعى لتحقيقه لينافس بموهبته عالميا ويرفع اسم بلده عاليا.

ماذا تركت للسنوات القادمة يا وسيم !

فلم يخطئ من كتب عنك يا مميز عنهم يا مختلف

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.