ستة أمور عليك إخفائها عن شريك حياتك

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 11 أغسطس 2017 - 12:32 مساءً
ستة أمور عليك إخفائها عن شريك حياتك


الصدق والشفافية مع شريك حياتك يعد أمراً هاماً لاستمرار العلاقة، ولكن من المعروف أن الإنسان ليس كاملاً، وأيضاً الواقع الذي نعيشه لا يتصف بالكمال والمثالية أيضاً.
ورغم جمال الصدق والشفافية في العلاقة، إلا أنه يوجد العديد من الأشياء التي لا يجب أن تبوح بها لشريكك، ونحن لا نشجع على الكذب أبداً، بل ننصح فقط بأن تحتفظ ببعض الآراء والأمور الشخصية لنفسك وإبقائها بداخلك، فمثلاً (ليس من الضروري أن تقول لزوجتك أن والدتها ثرثارة) !

قمنا بجمع قائمة بالأمور التي يجب عليك أن لا تصرح بها لشريكك العاطفي، وستجد أن حياتك ستتحسن مع شريكك بمجرد ابتعادك عن التصريح بمثل هذه الأشياء: وهي:

زيادة الوزن: لا توجد أي فائدة من مناقشة الموضوع في كل مرة يزيد فيها وزنك أو وزن شريكك وخصوصاً إذا كان الموضوع حساساً لأحد الطرفين بشكل كبير، ويقترح الخبراء أنه بدلاً من الجدل مع الشريك إذا زاد وزنه، يمكنك أن تمارس الرياضة أنت وتشجعه على ممارستها ليكون لائقاً بدنياً دون ذكر موضوع أنه أصبح سميناً، كما يمكن أن تقترح عليه الذهاب والجري سوية من باب (كسر الروتين).
– أسرار الجمال: وهنا الحديث عن المرأة بشكل عام، وعلى المرأة أن تدرك أن شريكها الرجل ليس بحاجة لمعرفة أصغر التفاصيل عن جمالك، فلا داعي لأن يعرف مثلاً أن تزيلين شعر جسمك باستخدام الليزر، أو استخدامك لماسكات طبيعية لتصفية البشرة، لكن طبعاً عليك أن تصارحي الرجل ما إذ قمتي بعمليات تجميلية من قبل كـ (شفط الدهون)، لأنها مسألة تتعلق بالصحة ومن الضروري أن يعرفها الشريك.

الأشخاص الذين يعجبونك:لا ضرر في قول رأيك الحقيقي في شاب أو فتاة جميلة ظهرا على التلفاز أثناء جلوسك مع شريكك العاطفي، في حال تم السؤال عن رأيك بصراحة، أما أن تقول فجأة وبلا سبب أن هذا الشاب يعجبني أو هذه الفتاة تعجبني، لن يعطي الشريك شعوراً بالرضا حيال نفسه.

الملاحقات عبر السوشال ميديا: حتى لو كنت تتابع نشاط شريكك على فيسبوك لحظة بلحظة، وتقرأ كل التعليقات التي يكتبها، فإنه من غير الضروري إظهار ذلك، فمن الجيد الاحتفاظ بمثل هذه الأمور لأن الإفصاح عنها سيجعلك تبدو غريب الأطوار أو كثير الغيرة.
– أسرار الأصدقاء: وهذا خطأ فادح يرتكبه الكثير من النساء والرجال، ظناً منهم أنه لا ضرر بإخبار الشريك عن أسرار أشخاص آخرين، لكن في الحقيقة للأمر آثاراً سلبية كثيرة، وقد يزعزع الثقة بينك وبين شريكك لأنك في الأساس أقسمت على حفظ هذا السر، وقد يظن الشريك أنك تبوح بأسراره لأصدقائك كما بحت له بأسرارهم.

أمور الأسرة: من الخطأ إظهار مشاعر سلبية تخص عائلة شريك حياتك، حتى لو بدا شريكك متفهماً ومتقبلاً للأمر، لكنه من المعروف أنه سيستاء فيما بعد، وخاصة أن الكلام الذي يقال لا يمكن أن يرد أو يحذف من الذاكرة، لذلك احتفظ برأيك عن عائلة شريكك لنفسك.

جولان تايمز- خلود حسن

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.