4 أسباب تجعلكم تعيدون النظر برشّ العطر على الرقبة!

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 3 سبتمبر 2017 - 10:49 صباحًا
4 أسباب تجعلكم تعيدون النظر برشّ العطر على الرقبة!


تحتوي العطور على الكثير من المواد الكيميائية التي تؤثر سلباً على جلد الرقبة وهي تؤدي الى مخاطر صحية كثيرة منها، الحساسية الخفيفة مثل العطس، مشاكل في العينين والتعرّض لإلتهاب نتيجة إتصال العطور مباشرةً مع جلد الرقبة. فتعرّفوا إلى أهم الأضرار التي تحدث نتيجة رشّ العطر على الرقبة.

الإصابة بحساسية في جلد الرقبة

حساسية جلد الرقبة هي شكل من أشكال الطفح الجلدي الذي يحدث نتيجة ملامسة العطور للبشرة، وعادة ما يظهر على جلد الوجه والرقبة، علماً أن الطفح يظهر على الشفاه في حال وصول العطر الى الفم. وأعراض هذه الحساسية تتلاشى تلقائياً بعد بضعة أيام.

إضطراب الجهاز التنفسي

كمية العطر الزائدة على الرقبة تحدث خللاً في الجهاز التنفسي، لا سيما عند الأشخاص الذين يعانون من الربو وذلك لأن وضع العطر بشكل مبالغ فيه على الرقبة قد يؤدي إلى تهيج الجهاز التنفسي العلوي، ما يزيد من المخاطر الصحية.

خلل هرموني

تحدث ردود الفعل الهرمونية بسبب المواد الموجودة في العطور، وذلك لأن المادة الكيميائية تؤدي إلى خلل هرموني له آثار سيئة على الغدة الدرقية. ويُنصح مرضى السرطان بإستشارة الطبيب المعني حول إستخدام العطور والمكونات الموجودة فيها لأنها قد تتداخل مع عمل الهرمونات.

التأثير على الغدة الدرقية

المواد الكيميائية في العطور تسبب الضرر في الغدة الدرقية، فمن المعروف أن تنظيم عملها يؤدي إلى تنظيم التمثيل الغذائي. وبذلك فإن إضطرابات الغدة الدرقية ينتج عنها السمنة، مشاكل في السيطرة على وزن صحي، تساقط الشعر وإضطرابات المزاج .

كلمات دليلية
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.