قيادة الجيش: المرحلة الثانية من عمليات البادية انجزت بفك الحصار عن دير الزور

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 5 سبتمبر 2017 - 10:28 مساءً
قيادة الجيش: المرحلة الثانية من عمليات البادية انجزت بفك الحصار عن دير الزور


أكدت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة السورية أن وحداتها، وبالتعاون مع القوات الرديفة، أنجزت المرحلة الثانية من عملياتها في عمق البادية السورية بفك الحصار عن دير الزور.

وجاء في البيان: ” بعد سلسلة من العمليات الناجحة أنجزت وحدات من قواتنا المسلحة بالتعاون مع القوات الرديفة والحليفة وبإسناد جوي من الطيران الحربي السوري والروسي المرحلة الثانية من عملياتها في عمق البادية السورية وتمكنت عبر عمليات نوعية وأعمال بطولية من فك الطوق عن أهلنا المحاصرين منذ أكثر من ثلاث سنوات في دير الزور”.

“والتقت القوات المتقدمة من اتجاه الرقة – دير الزور مع قواتنا الباسلة التي صمدت في مدينة دير الزور وحمت أهلها وسطرت أروع ملاحم البطولة والفداء وقدمت أنموذجاً يحتذى في التضحية والبذل والعطاء الذي أسس لهذا الانتصار الكبير بعد أن كبدت القوات المقتحمة إرهابيي تنظيم داعش مئات القتلى والمصابين ودمرت العديد من المقرات والتحصينات ومئات العربات من مختلف الأنواع”، أضاف البيان.

وأكدت القيادة العامة للجيش السوري أن “أهمية هذا الإنجاز الكبير من كونه يشكل تحولاً استراتيجياً في الحرب على الارهاب ويؤكد قدرة الجيش العربي السوري وحلفائه وإصرارهم على إلحاق الهزيمة الكاملة بالمشروع الإرهابي في سورية وإسقاط المخططات التقسيمية لرعاته وداعميه.”

ورأت أن الإنجاز الجديد “يشكل قاعدة انطلاق هامة لتوسيع العمليات العسكرية في المنطقة ومحيطها للقضاء على ما تبقى من بؤر لتنظيم داعش الإرهابي الذي تحطمت بنيته العسكرية وانهار بشكل متسارع تحت ضربات الجيش العربي السوري، كما يؤمن هذا الإنجاز شرياناً حيوياً لإمداد المدينة والقوات المدافعة عنها ويهيئ الظروف الملائمة لتطوير العمليات اللاحقة.”

وحيّت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة السورية صمود قواتها في دير الزور، وجددت التأكيد على عزمها وتصميمها على مواصلة الحرب على الإرهاب حتى القضاء عليه وإعادة الأمن والاستقرار إلى الأراضي السورية كافة.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.