تأهيل الخط الحديدي من حمص إلى خنيفيس

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 21 سبتمبر 2017 - 11:41 صباحًا
تأهيل الخط الحديدي من حمص إلى خنيفيس


أنجزت الكوادر العاملة في وزارتي النقل والنفط والثروة المعدنية أعمال تأهيل الخط الحديدي على طول سكة القطار البالغة 186 كم من القريتين بحمص حتى خنيفيس-مناجم الشرقية ليصبح طول السكة 289 كم من مناجم الشرقية باتجاه مرفأ طرطوس ما يسهم بتأمين نقل الفوسفات بين حمص وطرطوس.

ولفت وزير النقل المهندس علي حمود في تصريح صحفي خلال تواجده اليوم بمناجم الشرقية لاستقبال وصول اول قطار بعد توقف دام سبع سنوات إلى المناجم لنقل الفوسفات منها إلى معملي الفوسفات والسماد الآزوتي في حمص والمرافئ السورية للتصدير إلى أهمية هذا الانجاز وجهود الكوادر العاملة في الخطوط الحديدية السورية لجهة تتبع مسير السكة على طول المسافة وصيانتها.

وأضاف الوزير حمود.. انه تمت صيانة الخط الحديدي خلال 70 يوما بكلفة 500 مليون ليرة بعد ازالة الردميات وتنفيذ جسم ترابي وطبقة ساب بلاست وتأمين بحص بازلتي واستبدال قضبان حديدية وعوارض بيتونية وتركيب جبائر فولاذية ومواد تثبيت عوارض وإجراء صيانة للعربات ورأس القاطر منوها بتضحيات الجيش العربي السوري الذي دحر الإرهاب ومكننا من تأهيل وصيانة السكة.

كما استعرض الصعوبات التي واجهت العمل مبينا أن صيانة الخط الحديدي ستسهم بتحقيق إيرادات تبلغ ملياري ليرة سنويا عبر نقل الفوسفات بالقطارات وأنه على الوضع الحالي يمكننا نقل 3200 طن يوميا من الفوسفات وأن هناك تطلعات لرفع الطاقة النقلية والتمريرية بعد إعادة إعمار مركز صيانة وإصلاح القطارات في كفرعايا.

بدوره أشار وزير النفط والثروة المعدنية المهندس علي غانم إلى التنسيق بين الوزارات فيما يتعلق بإعادة تأهيل البنى التحتية للمنشات المتضررة مؤكدا أن الخط الحديدي بات جاهزا لنقل الفوسفات من المناجم الشرقية.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.