دي ميستورا يحذّر من انهيار كامل لمحادثات جنيف السورية السورية تحديث :اليوم، 12:05 ص

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 3 فبراير 2016 - 1:55 مساءً
دي ميستورا يحذّر من انهيار كامل لمحادثات جنيف السورية السورية  تحديث :اليوم، 12:05 ص


المبعوث الأمميّ إلى سوريا ستافان دي ميستورا يحذّر من انهيار كامل لمحادثات جنيف السورية السورية، مؤكداً أن لدى واشنطن وموسكو مصلحة في إنهاء الصراع، ووزير الخارجية الأميركي يدعو المعارضة إلى البقاء في جنيف.
دي ميستورا يحذّر من انهيار كامل لمحادثات جنيف
حذّر المبعوث الامميّ الى سوريا ستافان دي ميستورا من انهيار كامل لمحادثات جنيف السورية السورية،  وقال في تصريح صحافيّ إنّ روسيا والولايات المتحدة لديهما مصلحة في إنهاء الصراع في سوريا.
وأضاف أنه سيلتقي وفوداً مختلفة الأربعاء لتحقيق نتائج ملموسة. جاء ذلك بعد لقاء وفد الحكومة السورية برئاسة بشار الجعفري الذي قال إنّ المحادثات لا تزال في إطار التحضيرات الأولية، وأضاف إن الطرف الاخر غير جديّ وإن هناك تصريحات غير مسؤولة من السعوديين.
وقال مراسل الميادين إن جلسة وفد الرياض مع المبعوث الأممي اقتصرت على تقديم مطالبه لبدء المباحثات،  وأن الوفد مصر على وقف النار في سوريا خصوصاً في حلب للمشاركة في محادثات “جنيف 3”.
عضو الوفد الحكومي السوري في جنيف احمد كزبري قال للميادين إن المحادثات لم تبدأ والمشكلة الأساسية الفراغ في الوفد المقابل، والقرار ليس بيد المعارضين بل بيد السعودية التي تفرض ارادتها عليهم ولا مصلحة لها بالحل السياسي.
وإذ  أكد أن الحكومة السورية لن تقبل بأي شرط مسبق قبل محادثات جنيف، أضاف  أن هدف الأطراف المقابلة الأساسي يتمثل بافشال المحادثات.
من جهة أخرى،  أعرب ممثل “جيش الإسلام” في المحادثات  السورية السورية محمد علوش عن عدم تفاؤله بشأنها “طالما لا يوجد أي تغيير على الأوضاع على الأرض”.
وأضاف في تصريح له أنّ قرار الاستمرار في المحادثات أو الانسحاب يعود إلى تقييم  اللجنة العليا للمفاوضات.
ومن روما، دعا وزير الخارجية الأميركي جون كيري المعارضة إلى البقاء في جنيف ، مؤكداً بحسب وكالة رويترز، أنه يمكن إرساء وقف لإطلاق النار سريعاً، اذا وافق جميع الأطراف على التفاوض”.


رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.