داعش يأكل نفسه في مخيم اليرموك

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 - 11:40 صباحًا
داعش يأكل نفسه في مخيم اليرموك


يعيش تنظيم داعش الارهابي أصعب اللحظات في الوقت الراهن بعد خسارته لمساحات واسعة كان يسيطر عليها في البادية السورية والمنطقة الشرقية لاسيما مدن دير الزور والميادين والبوكمال، حيث انعكست هذه الخسارات على شكل ارتباك واضح لعناصر التنظيم في باقي المناطق التي لايزال متواجدا فيها.

حيث تحدثت مصادر محلية في جنوب دمشق عن انشقاق كبير في صفوف تنظيم داعش الارهابي قاده المدعو عامر صبري المعروف بـ ” أبو صالح عامر ” ليصبح قائداً للتنظيم الارهابي في مخيم اليرموك.

وبهذا الانشقاق بات هناك تنظيمان لداعش جنوب دمشق الأول وهو القديم الذي يتزعمه أبو هاشم الخابوري ويتحصن في الحجر الأسود جنوبي مخيم اليرموك، ومعظم المنضوين فيه هم من أهالي الحجر، والثاني يتحصن في اليرموك ويضم فلسطينيين من أهالي المخيم وآخرين من بلدات ريف دمشق المجاورة.

في حين ادعت مصادر موالية للتنظيم أن ماحصل في اليرموك هو عملية تعيين لأبو صالح عامر قائداً لداعش في المخيم وليس انشقاقاً.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.