انجازات جديدة يحققها الجيش بدير الزور

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 24 نوفمبر 2017 - 10:14 صباحًا
انجازات جديدة يحققها الجيش بدير الزور


استعادت وحدات من الجيش العربى السورى بدعم من الطيران الحربى الروسى السيطرة على بلدة القورية بريف دير الزور الجنوبى الشرقى بعد القضاء على اخر تجمعات وتحصينات تنظيم “داعش” الإرهابي فيها.

وأفادت وزارة الدفاع الروسية فى بيان لها اليوم بأن وحدات من الجيش العربى السورى وخلال خطة غرفة العمليات حررت بلدة القورية بريف دير الزور من تنظيم “داعش” الإرهابي مبينة ان وحدات الجيش بدعم من القوات الجوية الروسية تواصل بعد تحرير مدينة البوكمال من إرهابيي تنظيم “داعش” إجراء عمليات عسكرية ناجحة على طول نهر الفرات.

واشارت الوزارة فى بيانها إلى أن وحدات من الجيش السورى بدعم من القوات الجوية الفضائية الروسية تقوم بملاحقة وتدمير مجموعات إرهابيي تنظيم “داعش” في منطقة وادي نهر الفرات وتطوير عملياتها على طول الشاطئ الغربي.

وتوقعت وزارة الدفاع الروسية في بيانها تحرير ضفة نهر الفرات الغربية بالكامل قريبا الامر الذى سيسمح باستكمال العمليات العسكرية لتدمير فلول ارهابيى تنظيم “داعش” شرق سورية.
وختمت وزارة الدفاع الروسية بيانها بالقول إن وحدات القوات السورية تقوم بدور نشط فى تطهير المدن المحررة من الارهابيين وأعوانهم وتعمل على اعادة الحياة الى طبيعتها في مدينتي البوكمال والميادين المحررتين وتنظم عمليات توزيع الادوية ومياه الشرب والمساعدات الغذائية فى هذه المدن وتسهر على أمنها وحمايتها.

وسيطرت وحدات الجيش بالتعاون مع الحلفاء أمس على الاجزاء الشرقية والغربية لقرية محكان وعلى قريتي الكشفة والصالحية ونقطة وادي الورد وتل ملحم وشعب خعن وامنت قرى وبلدات ضهر النصرانى والشيخ على ووادي الخور وفيضة أحمد الهيفان ووادى فليتة ووادى السيل وذلك بعد تدمير اخر تحصينات إرهابيي تنظيم “داعش” وفرار من تبقى منهم.

وتشارك روسيا الاتحادية منذ ايلول عام 2015 فى الحرب على الارهاب عبر مجموعة من الطائرات الحربية تتخذ من مطار حميميم قاعدة لها إضافة إلى تنفيذ قاذفات استراتيجية بعيدة المدى انطلاقا من روسيا غارات على مواقع تنظيم “داعش” الإرهابي فى سورية.

جولان تايمز- خلود حسن

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.