مواجهات بين القوى الأمنية اللبنانية ومتظاهرين في محيط السفارة الأميركية في عوكر ضد قرار ترامب بشأن القدس

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 10 ديسمبر 2017 - 6:47 مساءً
مواجهات بين القوى الأمنية اللبنانية ومتظاهرين في محيط السفارة الأميركية في عوكر ضد قرار ترامب بشأن القدس


دارت مواجهات بين القوى الأمنية اللبنانية ومتظاهرين في محيط السفارة الأميركية في عوكر، تجمعوا احتجاجاً على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالإعتراف بالقدس المحتلة عاصمة للكيان الإسرائيلي.

وقال أمين الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين المرابطون ​العميد ​مصطفى حمدان​، في تصريح له لمراسل المنار خلال التظاهرة إن “​قوى الأمن​ فتحت بشكل مفاجئ القنابل المسيلة للدموع وخراطيم المياه”، وشدد على أن المتظاهرين ليسوا في نية الاخلال بالامن “بل التعبير بسلمية عن رفضنا للقرار الاميركية ونصرة ​القدس​”. وأكد تقدير المشاركين للموقف الرسمي الذي اتخذته الدولة اللبنانية، بما خص قرار ترامب.

وتحدثت وسائل اعلامية لبنانية عن تسجيل بعض حالات الاختناق في صفوف المتظاهرين جراء ​الغاز​ المسيل للدموع.

وقالت الوكالة الوطنية للإعلام إن “بعض الجماعات الشبابية وصلت إلى التظاهرة وبدأت ترشق القوى الامنية بالزجاج والحجارة، وحاولت اجتياز الشريط الشائك ما دفع القوى الامنية الى اطلاق القنابل المسيلة لدموع لتفريق المتظاهرين”.

وتوجه عضو تكتل التغيير والإصلاح النائب ​نبيل نقولا​، في تصريح له عبر وسائل التواصل الاجتماعي الى المتظاهرين أمام ​السفارة الأميركية​ في عوكر قائلا: “لا تضيعوا البوصلة ​فلسطين​ هي في الجهة المعاكسة إن ما تقومون به في منطقة لطالما كانت بجانبكم ستخسركم قضيتكم”. وأضاف نقولا “لا تخسروا مرة ثانية قضيتكم، إنكم ترهبون السكان الآمنين وتلقون الحجارة على ​الجيش​ الذي يحميكم”.

المصدر: موقع المنار

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.