مٌشادة كلامية أمريكية – تركية حول معركة عفرين

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 23 يناير 2018 - 12:27 مساءً
مٌشادة كلامية أمريكية – تركية حول معركة عفرين


طالب وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون “الطرفين التركي والسوري بضبط النفس” بالنسبة للأحداث التي تدور في منطقة عفرين شمال غرب سورية.

وقال تيلرسون، في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين 22 كانون الثاني، إن “الولايات المتحدة تعرب عن قلقها إزاء الأحداث شمالي سورية، وتطالب الجانبين السوري والتركي بضبط النفس، وتقليص الخسائر بين المدنيين إلى الحد الأدنى”.

من جهته اعتبر نائب رئيس الوزراء التركي بكر بوزداغ أن واشنطن يجب أن تنهي دعمها للأكراد إذا ما كانت تريد التعاون مع تركيا.

وطالب بوزداغ الولايات المتحدة، في رد على تصريحات تيلرسون، بسحب الأسلحة من ميليشيا “وحدات حماية الشعب” الكردية وإيقاف دعمها نهائيا، قائلا إنه “لا يحق لأحد أن فرض قيود على العمليات العسكرية التركية ضد المسلحين الأكراد في عفرين”.

وزعم بوزداغ أن وحدات حماية الشعب أطلقت أسرى من تنظيم داعش كانوا أسرى لديها للقتال ضد الجيش السوري، نافيا سقوط أي قتيل تركي خلال الحملة التي بدأت أمس الأول.

وكانت الجيش التركي بدأ قبل 48 ساعة عدوانا على الأراضي السورية في منطقة عفرين شمال غرب حلب بمساندة ميليشيا “درع الفرات” التابعة له والتي تضم جماعات إرهابية بين صفوفها.

ويحاول الجيش التركي دخول المنطقة من 4 محاور غرب وشمال وشرق عفرين، فيما يواصل الطيران الحربي التركي اعتداءه على البلدات الخاضعة لسيطرة “وحدات حماية الشعب” في عفرين وجوارها.

المصدر : وكالات

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.