تقرير العمليات الانسانية لمركز المصالحة الروسي بسوريا

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 21 مارس 2018 - 11:16 صباحًا
تقرير العمليات الانسانية لمركز المصالحة الروسي بسوريا


تقرير العمليات الإنسانية في سوريا(20 آذار 2018م)

ما زال مركز المصالحة الروسي مستمرا في عمله بتسوية الأزمة السورية بطريقة سلمية وتطبيع الأوضاء الإنسانية في البلاد.

وما زالت عملية إستقرار الوضع في البلاد يتقدم بشكل عام ولكنه هناك عدة خروقات لنظام وقف الأعمال القتالية في عدة محافظات. فخلال 24 ساعة الماضية سجل مركز التنسيق المشترك الروسي الإيراني التركي خروقات نظام وقف النظام في أرياف حماه واللاذقية ودمشق ودرعا.

وما زالت الأوضاع في الغوطة الشرقية تشهد تصعيدا. وبعد وقف الإستهدافات المؤقت جرى رمايات بقذائف الهاون على أحياء دمشق ومشارفها. وخلال 24 ساعة الماضية تم تنفيذ رمايات على العاصمة 4 مرات.
و نفذ مسلحو عين ترما ضربة صاروخية على سوق شعبي في حي كشكول في دمشق ونتيجة الهجمة إستشهد 37 شخصا واصيب 35 آخارين.
حيث تم الإستهدافان من قذائف الهاون على منطقة مزة بريف دمشق وإستشهد نتيجة ذلك 5 أشخاص وأصيب إثنان.

وتواصل العملية الإنسانية في الغوطة الشرقية.

وتحت إشراف مركز المصالحة الروسي تستمر الهدنة الإنسانية لليوم 22.

ويستمر خروج السكان المدنيين الغوطة الشرقية عبر الممرات الإنسانية.
واليوم خرج 552 شخصا من الغوطة الشرقية عبر معبر مخيم الوافدين.

وفي المجموع، منذ 28 شباط عبر 2825 شخصا من الممر الإنساني.

وتقلصت كمية النازحين الخارجين عبر الممر الإنساني الثاني من بلدات عربين وحزة وسقبا. وقد إنسحب معظم السكان المدنيين من مناطق تحت سيطرة المسلحين. وبالإضافة إلى ذلك، اليوم تم إستهداف معبر الممر الإنساني بشكل مكثف من قبل الإرهابيين، ولهذا السبب تمكن 128 شخصا فقط من الخروج.

وفي المجموع، منذ بداية عمل الهدنة الإنساينة في الغوطة الشرقية تحت إشراف مركز المصالحة الروسي بين الأطراف المتحاربة خرج 80414 شخصا.

ومن أولويات أنشطة مركز المصالحة الروسي بين الأطراف المتحاربة هو إنشاء ظروف لتسوية الأوضاع الإنسانية في سوريا وتقديم خدمات إلى سكان المحتاجين.

وخلال 24 ساعة الماضية رتب خبراء مركز المصالحة الروسي مرورا آمنا لقافلة إنسانية مشتركة من قبل الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر العربي السوري إلى بلدة تل شهاب بريف درعا. وتم تقديم مواد غذائية ولوازم معيشية وأدوية الى أهاليها. وبلغ وزن إجمالي للمساعدات الإنسانية 123 طن.

وفي تاريخ 19 آذار قدم ممثلو مركز المصالحة الروسي مساعدة إنسانية إلى أهالي الغوطة الشرقية الخارجين من المنطقة، حيث تم تسليم 3950 سلة أغذية و2800 وجبة و2 طن من مياه صالحة للشرب و7.5 آلاف وجبة ساخنة إلى النازحين بمخيمات ومعسكرات الدوير وعدرا وحرج الله.

وخلال 24 ساعة الماضية تم تسليم المواد الغذائية إلى 14 ألفا من مدنيين خارجين من المنطقة.

وتم إيصال مياه لشرب إلى قرية مراط بريف دير الزور.

وقدم الأطباء الروس إسعافات إلى 105 سوريين بما في ذلك 32 طفلا.

وبفضل إعمار البنية التحتية وإعادة الحياة السلمية إلى محافظات سوريا يرجعون السكان إلى ديارهم. وقد عاد 15 شخصا إلى بيوتهم بريف حمص ورجعوا 612 شخصا من أهالي ضفاف الفرات الشرقية إلى منازلهم بريف دير الزور.
وزارك الدفاع الروسية.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.