الفلسطينيون يحيون يوم الارض في عرابة

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 31 مارس 2018 - 12:58 مساءً
الفلسطينيون يحيون يوم الارض في عرابة


جولان تايمز/ مرزوق شعلان

الفلسطينيون يحيون يوم الارض في عرابة

يوم الارض حكاية شعب تجذر بارضه , رغم محاولات اقتلاعه منذ قرن من الزمن , وقدم المئات من الشهداء والاف الجرحى والمعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي , فالثلاثون من اذار من عام ستة وسبعين وتسع مائة والف لم يكن يوما عاديا في تاريخ ابناء الداخل الفلسطيني حيث تصدوا لمشروع ما عرف بتطوير الجليل الذي كان سيجتث ما يقرب واثنان وعشرون الف دونم من اراضي سخنين وعرابه ودير حنا في منطقة المل

مدينة عرابة التي شهدت يوم امس الفعالية المركزية ليوم الارض بحضور الالاف من ابناء الداخل الفلسطيني رافعين الاعلام الفلسطينية والسورية تأكيدا منهم على الموقف الوطني لسورية في مواجهة المؤامرة التي تتعرض لها  .

المؤسسة الصهيونية وحكوماتها المتعاقبة صادرت منذ نكبة فلسطين ما يزيد عن المليون دونم من اراضي القرى العربية في الجليلين والكرمل والمثلث , اضافة الى محاولات قلع قرى بأكملها حيث باتت ام الحيران في النقب الجنوبي رمز للصمود والتجذر حيث هدمتها جرافات الاحتلال مئة وستة وعشرين مرة ولا يزال اهلها صامدون متمسكون بارضهم, اضافة الى هدم ما يقارب الالفي منزل العام الماضي في كافة قرى فلسطين المحتلة عام ثمانية واربعين


رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.