من شبابنا لـ كبارنا”إنتو تاج راسنا”… مبادرة مميزة لبصمة “شباب سوريا”

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 17 يونيو 2018 - 12:03 مساءً
من شبابنا لـ كبارنا”إنتو تاج راسنا”… مبادرة مميزة لبصمة “شباب سوريا”


جولان تايمز – خلود حسن

لطالما كانت تلك الوجه مفعمة بالحياة، لطالما عملت وقدمت و واكبت أحداث كثيرة وكبيرة مرت على هذه البلاد، البعض كان شاهداً على حرب السبعيات، والأخر حدثنا عن حرب الثمتنيات، أخرون حدوثنا عن حبهم وأخرون عن أطفالهم..

تلك التجاعيد المرسومة على وجوههم ، لم تكون سوى مخطط بياني لعمر الفاني بهذه الحياة ، كبروا واستقرت بعض الامراض بأجسادهم النحيلة فاختاروا البقاء بمركز يعتني بهم لما تبقى من حياتهم،،، “دار الحنان للمسنين”

ولأنهم الأصل، وذكر لكل فخر، اختار شباب بصمة شباب سوريا انهاء شهر رمضان المبارك بينهم ومعهم ، كعربون وفاء لعمرهم وتأكدياً على أن شباب هم صنع هؤلاء الكبار.

مبادرة أهلية مميزة نفذها الشباب الواعي ببصمة شباب سوريا بزيارة دار الحنان للمسنين بمدينة صحنايا و لتابع لوزارة الشؤون الاجتماعية . ، شاركوهم الافطار، وتحدثوا معهم لعدة ساعات وبنهاية الزيارة قدموا لهم الهدايا،،،

بشار قابقلي من شباب بصمة سوريا تحدث لجولان تايمز عن زيارة الدار : زيارة كانت مميزة و مفعمة بالايجابية و الحياة من أرواح الشباب في أجساد الشيخوخة كانت يمثابة دروس كبيرة و عبر

رانيا الصباغ مديرة ادارة دمشق في مؤسسة بصمة شباب سوريا تحدثت لجولان تايمز: حبينا نختار هالمبادرة لتكون مميزة و بعيدة شوي عن الروتين الطبيعي لشهر رمضان فقررنا نكون مع المسنين نواسيهم و نفطر معهم و نرسم الضحكة على وجوهم
و هالزيارة نبهتنا لكتير اشياء رح نسلط الضوء عليها و نقدمها للمسنين نحنا كشباب واعي و مسؤول.

أحد المشرفين في الدار قال عن احد المسنين يلي كانو متواجدين انو صرلو 8 سنين ما ضحك وانتعشت روحه متل اليوم
ضلو زورونا دائما.

إدارة دمشق أكدت أن اختتام شهر رمضان المبارك قررنا بأن يكون بالتواصل بين الشباب و الشيخوخة و وصل تجارب ماضيهم بحاضرنا و مستقبلنا وبرعاية أيد الأيادي البيضء الذي رفض التصريح عن إسمه.

يذكر أن فعاليات المؤ سسة كبيرة على مساحة سوريا منها توزيع طعام الافطار و السلل الغذائية و المنظفات و الألبسة و المساهمة بإعادة تأهيل المباني بريف دمشق و اشياء كثيرة.


رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.