تحرير 7 قرى في منطقة اللجاة بريف درعا (درعا)

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 24 يونيو 2018 - 1:55 مساءً
تحرير 7 قرى في منطقة اللجاة بريف درعا (درعا)


واصلت وحدات الجيش السوري العملية العسكرية ضد التنظيمات الإرهابية المنتشرة في المنطقة الجنوبية من سوريا ، محققة تقدما هاما في منطقة اللجاة بريف درعا بعد معارك مع المسلحين .

مصادر ميدانية أكدت لموقع مراسلون سيطرة وحدات الجيش السوري خلال الـ 48 ساعة الماضية على قرى وبلدات ” دير داما ( المياس ) والبستان و سياح شرقي و الشومرية و برغوشة و المدورة و العلالي ” والواقعة في الجزء الشرقي من منطقة اللجاة بريف درعا .
وأضافت المصادر لمراسلون بشن الطيران الحربي والمروحي السوري غارات جوية مكثفة استهدفت مواقع المسلحين في بصر الحرير و المليحة الشرقية والغربية ، وذلك تمهيدا لاقتحامها .

ومع سيطرة الجيش السوري على بلدة بصر الحرير ، تكون القوات على خطوة واحدة من حصار مواقع المسلحين في قرى منطقة اللجاة ،وبالتالي إجبارهم على الاستسلام .

وكانت مصادر مطلعة قد أفادت لمراسلون بأن الجماعات المسلحة في منطقة اللجاة أعلنو استعدادهم للمصالحة الوطنية وتسليم الأسلحة والقبول بشروط الجيش السوري .
من جهتها ، أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أن قوات الجيش العربي السوري تمكنت من صد هجوم لنحو 1000 مسلح من تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي في المنطقة الجنوبية.

ونقلت وسائل إعلامية روسية، عن الوزارة ،قولها في بيان أن الهجوم وقع مساء الجمعة، على مواقع الجيش السوري التابعة للفرقة التاسعة في محيط قريتي داما ودير داما.

وأضافت في البيان أن الهجوم أسفر عن استشهاد 5 جنود من الجيش السوري وإصابة 19 آخرين، فضلا عن تضرر مدنيين جراء القذائف التي أطلقها المسلحون على القرى في ريف السويداء.

وكان الجيش السوري قد بدأ عملية عسكرية ضد المجموعات الارهابية في منطقة درعا وذلك بعد رفض المسلحين المصالحة الوطنية في كامل المنطقة الجنوبية .

المصدر : مراسلون

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.