وزارة التعليم العالي تصدم الطلاب… “لا دورة تكميلية”

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 19 أغسطس 2018 - 11:34 صباحًا
وزارة التعليم العالي تصدم الطلاب… “لا دورة تكميلية”


في الوقت الذي ينتظر فيه الطلاب بفارغ الصبر مرسوم يبشر بدورة تكميلية، تستمر التعليم العالي بتصريحاتها ” المتخبطة” التي باتت سمة من سماتها.

جدل أثارته وزارة التعليم العالي بدءا من مكتب العلاقات العامة انتهاء بوزيرها، تخبط واختلاف في التصريح بين اللحظة والآخرى، يبين أن هناك تنازع في اتخاذ القرار وعدم وجود آلية واضحة تعتمدها الوزارة.

تصريح من قبل العلاقات العامة في وزارة التعليم العالي، تنشره الصفحة الرسمية لوزارة التعليم العالي يثير جدلا، لادورة تكميلية لهذا العام، وبعد دقائق يحذف الخبر من موقع الوزارة ويبقى على صفحة الوزارة على الفيسبوك، وكالة سانا بدورها نشرت الخبر ثم حذفته، ونشره التلفزيون السوري، ثم حذفه.

وبعد وقت يأتي تصريح من معاوم الوزير رياض طيفور، ليشير إلى أن لبس حصل في صيغة البيان و حقيقة الأمر هي التالي، بالنسبة للدورة التكميلية لطلاب السنوات الأخيرة فهي ضمن الأنظمة التعليمية للجامعات وما زالت قائمة كما هي، أما بما يخص الدورة الإضافية فلم يصدر بعد أي شيء بخصوصها من قبل مجلس التعليم العالي وكل ما ورد بخصوص الدورة الإضافية هو غير صحيح.

لم ينتهي الأمر هنا بل جاء تصريح وزير التعليم العالي عاطف نداف ليحسم الأمر لادورة تكميلية لهذا العام، وينفي ماصرح به معاونه، ويؤكد بيان الوزارة ومانشرته العلاقات العامة هو الصحيح، وكأن القرار فردي، ولاتنسيق بين الوزير ومعاونه.

ويضيف نداف: موضوع الدورة التكميلية بشكل عام هو ليس من شكل نظامنا التعليمي، ونحن لدينا قواعدنا العامة، وبالتالي لايوجد دورة تكميلية هذا العام.

وقد قوبل الخبر بإستغراب واستنكار من الطلاب، كيف لوزارة التعليم أن تصدر قرار ليس من صلاحياتها، بل مكرمة من سيادة الرئيس، ويتوقع صدوره بعد تأكيد الوزارة بعدم وجود دورة تكميلية، فما حال وزارة التعليم حينها، وكيف ستبرر الأمر، واذا كان المسؤولين في الوزارة مترددين ومحتارين بأمرهم فكيف للطالب أن يثق بوزارته.

وكان قد ناشد الكثير من الطلاب على مواقع التواصل الاجتماعي في الفترة الأخيرة بدورة تكميلية، مشيرين إلى أنهم بحاجة إلى أنهم بحاجة إليها لتكمكنهم من الترفع.

جولان تايمز – خلود حسن


رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.