فيصل المقداد: ذاهبون إلى إدلب… وبعدها سوف نتفرغ لتحرير الجولان

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 - 6:14 صباحًا
فيصل المقداد: ذاهبون إلى إدلب… وبعدها سوف نتفرغ لتحرير الجولان


قال نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد إن الحكومة السورية ذاهبة إلى إدلب وهي مستعدة لكل الخيارات في هذا المجال ولن تتخلى عن شبر من أراضيها.
وقال المقداد خلال افتتاح مهرجان يقيمه اتحاد الصحفيين السوريين في دمشق إننا قادمون إلى إدلب سواء بالحرب أو بالسلم، مؤكداً أن الحكومة السورية تفضل خيار السلم على الحرب.
ويأتي حديث المقداد بعد أيام على اتفاق روسي تركي على منطقة منزوعة السلاح في إدلب، وهو اتفاق قضى بوقف العملية العسكرية التي كانت تستعد القوات الحكومية لشنها على فصائل وكتائب إسلامية هناك.
نائب وزير الخارجية شبه اتفاق إدلب بين الروس والأتراك باتفاقية خفض التصعيد، وأضاف إننا ننظر له كمدخل للمصالحات وتسوية الأوضاع.
كما شدد على استعادة الحكومة كل جزء من أراضي سوريا، وقال عن شمال شرق البلاد “أذكر من يستقوون بالأميركان وغيرهن بأن الجيش السوري سيحرر كل الأراضي السورية.
الدبلوماسي السوري أطلق تهديداته أيضاً للاحتلال الاسرائيلي، وقال إن الجيش السوري سيحرر المناطق السورية من أجل التفرغ للصراع مع “اسرائيل” وتحرير الجولان السوري المحتل.


رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.