للمرة الثانية- انتشال أسلحة وذخائر رماها من بحيرة الحرية بالقنيطرة

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 19 نوفمبر 2018 - 6:46 مساءً
للمرة الثانية- انتشال أسلحة وذخائر رماها من بحيرة الحرية بالقنيطرة


عثرت الجهات المختصة على كميات من الأسلحة والألغام بعضها من صنع كيان العدو الإسرائيلي رمتها التنظيمات الإرهابية في قاع بحرية الحرية المحاذية للشريط الشائك الفاصل مع الجولان العربي السوري المحتل في القنيطرة.

وأفاد مراسل سانا في القنيطرة بأن فرقة غطس من الجهات المختصة انتشلت كميات جديدة من الأسلحة والذخائر والألغام بعضها من صنع كيان العدو الإسرائيلي مبينا أنه من بين الأسلحة صواريخ مالوتكا وقذائف مدفع جهنم وقذائف مدفعية ودبابات وذخيرة رشاشات رماها الإرهابيون في بحيرة الحرية قبل اندحارهم من المحافظة لإيقاع أكبر الضرر بالمدنيين ومياه الري والمزروعات المروية في المنطقة.

وكانت الجهات المختصة عثرت في الأول من الشهر الجاري بناء على معلومات من الأهالي على كميات من الأسلحة والذخائر رمتها التنظيمات الإرهابية في قاع بحيرة الحرية ومن بينها صواريخ غراد وقذائف مدفعية ودبابات وهاون و(ار بي جي) بعيارات متنوعة وقاذف (ار بي جي) وصواريخ مضادة للدروع وألغام.

وتم في شهر أيلول الماضي إعلان محافظة القنيطرة خالية من الإرهاب بعد رضوخ التنظيمات الإرهابية واستسلامها أمام انتصارات الجيش العربي السوري الذي عاد إلى النقاط التي كان فيها قبل عام 2011.


رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.