مقتل قائد بالشرطة الفرنسية طعنا على يد داعشي في باريس

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 14 يونيو 2016 - 11:13 صباحًا
مقتل قائد بالشرطة الفرنسية طعنا على يد داعشي في باريس


أعلن مسؤولون فرنسيون أن قائدا بالشرطة الفرنسية قتل طعنا بسكين أمام منزله أمس الإثنين بحي ماينانفيل في باريس وإن مهاجمه الذي تحصن في منزل الشرطي قتل بالرصاص على أيدي أفراد وحدة للشرطة الخاصة.

ونقلت “رويترز” عن بيير هنري برانديه المتحدث باسم وزارة الداخلية الفرنسية قوله لتلفزيون “بي إف إم” إن الشرطة اقتحمت منزل الشرطي وقتلت المسلح وعثرت أيضا على جثة أمرأة وطفل عمره ثلاث سنوات كان المسلح احتجزهما رهينتين.

وأوضح برانديه أن الطفل لم يصب بأذى وسلم إلى الفرق الطبية.

بدوره قال ممثل الادعاء فنسنت ليكلوس للصحفيين إن “المرأة زوجة قائد الشرطة على الأرجح” مضيفا: “لم نتأكد من دوافع” المهاجم.

وكانت فرنسا شهدت اعتداءات إرهابية في تشرين الثاني الماضي راح ضحيتها مئات الاشخاص بين قتيل ومصاب.

فيما أعلنت مواقع تابعة لتنظيم داعش مسؤوليتها عن العملية

كلمات دليلية
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.