مئات “الدواعش” عادوا من سوريا الى بريطانيا

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 18 يونيو 2016 - 10:36 صباحًا
مئات “الدواعش” عادوا من سوريا الى بريطانيا


مئات “الدواعش” عادوا من سوريا الى بريطانيا

بيت لحم – معا – قال وزير الدفاع البريطاني “مايكل بالون” ان المئات من البريطانيين الذي شاركوا في الحرب على سوريا ضمن صفوف تنظيم “داعش” قد عادوا مؤخرا الى بريطانيا حسب تقرير نشرته وكالة الانباء البريطانية ” PA”.
وشارك 850 مواطن بريطاني في القتال في سوريا عادوا للمملكة المتحدة اكثر من نصفهم وقتل 85 او ما يعادل 10% منهم اشهرهم البريطاني السفاح الشهير قاطع الرؤوس “محمد موازي” المعروف باسم “جون الجهادي” الذي ظهر في معظم افلام الاعدام الرهيبة التي اصدرتها “داعش” والذي قتل نوفمبر الماضي في غارة جوية امريكية.
جاءت المعطيات الاحصائية سابقة الذكر ضمن رسالة وجهها وزير الدفاع البريطاني الى وزيرة “الظل” البريطانية للشؤون الخارجية “دينا جونسون” وهي “وزيرة ضمن صفوف المعارضة مقابلة لوزير الخارجية الفعلي فليب هومند” وذلك استجابة لطلبها الخاص بنشر الحكومة تفاصيل ومعطيات محددة عن البريطانيين اذلي ذهبوا للقتال في سوريا ومن عاد منهم الى بريطانيا.
وحسب ادعاء الوزير البريطاني لم ينضم جميع البريطانيين الذين توجهوا الى سوريا للقتال فيها الى تنظيم “داعش”.”على هؤلاء الذين عادوا الى بريطانيا قادمين من سوريا حيث قاتلوا فيها وتلقوا التدريبات العسكرية ان يتوقعوا خضوعهم للتحقيق والاستجواب حتى يتم التأكد من عدم تهديدهم للأمن القومي واذا توصلت السلطات الى نتيجة مفادها انهم ارتكبوا جريمة ستتم محاكمتهم ” قال وزير الدفاع البريطاني في رسالته لوزير ” الظل” المعارضة.
وردت وزيرة الظل “جونسون” على تقرير وكالة PA قائلة “تعكس الارقام الواقع الاسود والخطير حول وجود مواطنين بريطانين تم اغوائهم للانضمام لصفوف داعش وهذا الواقع ليس بالوردي او المثير لان فرصة موتك او تعرضك للتعذيب الشديد فرصة كبيرة جدا”.
” نواجه قضية جوهرية حيث يوجد اكثر من 400 مواطن سافروا للقتال في سوريا وهؤلاء المتطرفين الذين ترعرعوا هنا يشكلون تهديدا جديا وعلى الحكومة ان تشرح وتوضح نوايها كيف ستتعامل معهم” اضافت ” جنوسون “.ونشرت الحكومة البريطانية تقاريرا تفيد ان 2000 اجنبي كانوا يتوجهون شهريا للقتال في سوريا لكن هذا العدد تراجع مؤخرا الى 200.


رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.