وفاة سيدة “ذبحاً” على يد شقيقها بداعي “الشرف” في السويداء

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 19 يونيو 2019 - 4:55 مساءً
وفاة سيدة “ذبحاً” على يد شقيقها بداعي “الشرف” في السويداء


قتلت سيدة أربعينية، ذبحاً على يدّ شقيقها، بداعي “الشرف”، في مدينة السويداء.

وأوضح مصدر طبي بهيئة الطب الشرعي في السويداء لتلفزيون الخبر أنّ “السيدة “ن. ع. ج”، البالغة من العمر 46 عاماً، توفيت بعد أن قام شقيقها بقطع رقبتها بداعي “الشرف”.

وبيّن المصدر أنّ “السيدة توفيت على الفور، نتيجة ذبحها بآلة حادة، من قبل شقيقتها”.

وكانت، قتلت سيدة في العقد الثالث من عمرها، بتاريخ 29 أيار في مدينة السويداء، بعد إطلاق النار عليها، من قبل أحد أفراد عائلتها، بداعى “الشرف” أيضاً.

وكان صرّح المحامي العام في ريف دمشق، ماهر العلبي، في تموز 2016 أن “جرائم الشرف” ارتفعت بشكل واضح، في المجتمع السوري خلال فترة الحرب، حيث ازدادت 4 أضعاف عما كانت عليه قبل تلك الفترة.

وتعرف “جريمة الشرف” على أنها “جريمة قتل انتقامية، قد يرتكبها الذكر بحق أنثى مقرّبة منه، إثر قيامها بفعل لا يعجبه، أو اعتقاده بفقد عذريتها، ما يعتبره مساساً بشرف وسمعة العائلة”.

يذكر أن المادة (548) من قانون العقوبات السوري فرض “عقوبة السجن لمدة سنتين على الأقل بحق من يرتكب جريمة شرف”، ومن ثم صدر المرسوم الرئاسي رقم (1) لعام 2011، ورفع سنوات السجن لمرتكبي “جرائم الشرف” إلى 7 سنوات كحد أقصى.

كلمات دليلية
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.