عندما غفا نتنياهو

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 5 يوليو 2016 - 11:19 مساءً
عندما غفا نتنياهو


عندما غفا نتنياهو

غفا نتنياهو خلال المراسم في أوغندا واضطرت زوجته الى إيقاظه
رأى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أنه بعد  عقود من الزمن أصبح بإمكانه القول إن اسرائيل عادتْ إلى إفريقيا وإن أفريقيا عادت الى اسرائيل.كلام نتنياهو جاء خلال زيارة له الى أوغندا حيث بحث والرئيس الأوغندي سعيّ اسرائيل إلى ضمان دعم البلدان الإفريقية في المؤسسات الدولية،  وخلال الزيارة أحيا نتنياهو ذكرى عملية عنتيبي التي قتل فيها شقيقه عام 76.  الكاميرات التقطت مشهداً لنتنياهو وهو يغفو خلال مراسم  عنتيبي وبحسب وسائل اعلام اسرائيلية، فان نتنياهو غفا أثناء قراءة أسماء الركاب الخمسة الذين قتلوا في العملية واضطرت زوجته الى إيقاظه.
وذكرت الإذاعة الاسرائيلية إن نتنياهو قال إنه يسعى إلى توسيع دائرة العلاقات الاسرائيلية مع دول إفريقيا. وأعرب عن اعتقاده بأن هذه الخطوة ستؤدي إلى اندثار الأغلبية التلقائية المضادة لاسرائيل على الساحة الدولية.وأضاف نتنياهو للصحافيين على متن الطائرة خلال توجهه إلى نيروبي عاصمة كينيا محطته الثانية في جولته الإفريقية إن اسرائيل تواجه صعوبات بين حين وآخر في علاقاتها مع الدول الأوروبية، مشيراً إلى أنه يجب تطوير العلاقات مع دول أخرى.وتطرق نتنياهو إلى ما نشرته القناة الثانية الليلة الماضية حول الشروع في تحقيق بشأن تلقيه بحسب الشبهات أموالاً من رجال أعمال أجانب خلال ولايته كرئيس حكومة، واصفاً ما نسب إليه “بالهراء”. وقال إنه كلما قام بزيارة تاريخية يتم الاعلان عن تحقيق جديد بشأنه.ومن المقرر أن يجتمع نتنياهو في نيروبي اليوم الثلاثاء مع الرئيس الكيني أوهورو كينياتا كما انه سيحضر لقاءً بين رجال أعمال اسرائيليين وكينيين . وكان نتنياهو كان قد اجتمع في مدينة عنتيبه الاوغندية مع زعماء أفارقة حيث أبلغه وزير خارجية تنزانيا عن نية بلاده فتح سفارة لدى إسرائيل.


رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.