وحدات من الجيش العربي السوري تقضي على 16 إرهابياً على طريق تلول الحمر بريف القنيطرة..

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 10 يوليو 2016 - 9:48 صباحًا
وحدات من الجيش العربي السوري تقضي على 16 إرهابياً على طريق تلول الحمر بريف القنيطرة..


وحدات من الجيش العربي السوري تقضي على 16 إرهابياً على طريق تلول الحمر بريف القنيطرة..

محافظات-سانا

وسعت وحدات من الجيش العربي السوري نطاق سيطرتها في محيط طريق الكاستيلو واستعادت محلجة التبغ وكتل أبنية الكولونيز ومحلجة الثورة وعدداً من المعامل والمنشآت الاقتصادية بمنطقة الخالدية” بريف حلب الشمالي، في وقت قضت وحدة من الجيش في كمين على إرهابيين غالبيتهم من “جبهة النصرة” بريف درعا الشمالي الشرقي، واشتبكت مع مجموعة إرهابية تابعة لتنظيم “داعش” بمحيط جبل الثردة جنوبي مدينة دير الزور ما أسفر عن “سقوط قتلى ومصابين بين صفوف الإرهابيين، فيما أسفرت عمليات الجيش بريف القنيطرة الشمالي عن تدمير آليتين ودراجتين ناريتين ومقتل 16 إرهابيا كانوا ينقلون على متنها الذخيرة للتنظيمات الإرهابية على طريق تلول الحمر.

وفي التفاصيل..

تدمير آليتين ودراجتين ناريتين ومقتل 16 إرهابيا على طريق تلول الحمر في ريف القنيطرة الشمالي

نفذت وحدة من الجيش والقوات المسلحة عملية نوعية على تحرك للتنظيمات الإرهابية التكفيرية المرتبطة بكيان الاحتلال الإسرائيلي في ريف القنيطرة الشمالي.

وأشار مصدر ميداني لـ سانا إلى أن وحدة من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية وجهت بعد رصد ومتابعة دقيقة رمايات نارية مركزة على تحرك لمجموعة إرهابية على طريق تلول الحمر في الريف الشمالي.

ولفت المصدر إلى أن الرمايات النارية أسفرت عن “تدمير آليتين ودراجتين ناريتين ومقتل 16 إرهابيا كانوا ينقلون على متنها الذخيرة للتنظيمات الإرهابية على طريق تلول الحمر”.

وتنتشر في ريف القنيطرة تنظيمات إرهابية ينتمى معظم أفرادها إلى تنظيم “جبهة النصرة” المدرج على لائحة الإرهاب الدولية الذي يتلقى دعما
لوجيستيا واستخباريا من كيان الاحتلال الإسرائيلي


رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.