حقائب سفر َتقصُ عليك حكاية وجع و ألم

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 15 يناير 2020 - 12:49 مساءً
حقائب سفر َتقصُ عليك حكاية وجع و ألم


حقائب سفر َتقصُ عليك حكاية وجع و ألم

جسد ال‏فنان السوري محمد حافظ القاطن في أمريكا أفكاره حول حكايات الألم التي رافقة اللاجئين السوريين بابتكار أعمال فنية فريدة من نوعها استخدم فيها “حقائب سفر” مصممة بمحتويات ثلاثية الأبعاد تحاكي منازلَ تركها اللاجئون خلفهم في سوريا.

و أضاف لكل حقيبة سماعة أذن تُمكن من يشاهد هذه الحقائب من الاستماع إلى اللاجئين وهم يقصّون حكايةَ لجوئهم.

في ‏كل حقيبة حكاية ألم و قصةً لعائلةٍ أو شَخص غَادَر وَطنهُ تاركاً ذكرياته الممزوجة بين الألم و الحزن و بين الفرح و الحب

جولان تايمز

سهاد الأعور

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.