عمليات عسكرية مكثفة بريف دمشق ودرعا

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 23 يوليو 2016 - 11:31 صباحًا
عمليات عسكرية مكثفة بريف دمشق ودرعا


أعلن مصدر عسكري إعادة الأمن والاستقرار إلى بلدة هريرة في منطقة وادي بردى بريف دمشق الغربي بعد تكبيد الارهابيين خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.

وأفاد المصدر بأن وحدات من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع القوات الرديفة “نفذت عملية عسكرية في منطقة وادي بردى أسفرت عن إعادة الامن والاستقرار إلى بلدة هريرة بعد القضاء على عدد من الإرهابيين وتدمير 3 عربات مدرعة ومدفعين وأربع سيارات مزودة برشاشات”.

وبين المصدر أن “وحدات الهندسة تعمل على إزالة العبوات الناسفة والمفخخات التي زرعها الإرهابيون في عدد من المباني والشوارع في بلدة هريرة” بغية إعاقة تقدم وحدات الجيش قبل فرار من تبقى منهم باتجاه البساتين والوديان في المنطقة.

وتنتشر في عدد من قرى وبلدات منطقة وادي بردى مجموعات إرهابية تابعة لتنظيم “جبهة النصرة” و”أحرار الشام” تعتدي على الأهالي في القرى المجاورة وتمنعهم من القيام بأعمالهم الزراعية اليومية وتقطع عنهم مياه الري.

وحدات من الجيش تحقق تقدما في حربها على التنظيمات الإرهابية على اتجاه حوش الفارة في الغوطة الشرقية

كما حققت وحدات من الجيش والقوات المسلحة تقدماً جديدا في حربها على التنظيمات الإرهابية في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

وأفاد مراسل سانا بأن وحدات من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية خاضت خلال الساعات القليلة الماضية اشتباكات عنيفة مع التنظيمات الإرهابية أحرزت خلالها تقدما جديدا باتجاه بلدة حوش الفارة بعد أن أوقعت بين صفوف الإرهابيين خسائر بالأفراد والعتاد”.

وأعادت وحدات من الجيش في الـ 11 من الشهر الجاري الأمن والاستقرار إلى بلدة ميدعا وصادرت أسلحة وذخائر متنوعة تعود لإرهابيي ما يسمى “لواء الإسلام”.

في ريف حمص الشرقي واصل سلاح الجو في الجيش العربي السوري طلعاته على تجمعات وتحصينات إرهابيي تنظيم “داعش” المدرج على لائحة الارهاب الدولية بريف حمص الشرقي.

وأفاد المصدر العسكري بأن الطيران الحربي السوري “دمر مقرات وآليات بعضها محمل بإرهابيي تنظيم “داعش” في غارات على تجمعاتهم ونقاط محصنة لهم شرق مدينة تدمر” بريف حمص.

وكان سلاح الجو في الجيش العربي السوري دمر أمس مقرات واليات مزودة برشاشات بعضها محمل بالإرهابيين لتنظيم “داعش” شمال منطقة سد وادي أبيض وفى حقل الهيل للغاز وشمال شرق بلدة السخنة نحو 70 كيلومترا شرق مدينة تدمر.

في ريف دير الزور نفذ سلاح الجو في الجيش العربي السوري طلعات على تجمعات وأوكار لتنظيم “داعش” الإرهابي.

ولفت المصدر العسكري إلى أن سلاح الجو “نفذ غارة على أوكار لإرهابيي التنظيم التكفيري في محيط جبل الثردة” على الأطراف الجنوبية لمدينة دير الزور أدت إلى “تدمير آليات والقضاء على عدد كبير من الارهابيين”.

وكانت وحدات الجيش والقوات المسلحة مدعومة بسلاح الجو دمرت أمس مقري قيادة لتنظيم “داعش” الإرهابي في قرية البغيلية وفي حي الرشدية وآليات مزودة برشاشات متنوعة في حيي الحويقة والحميدية بمدينة دير الزور.

وحدات من الجيش تدمر مرابض راجمات صاروخية لتنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي في مدينة بصرى بريف درعا

كبدت وحدات من الجيش والقوات المسلحة إرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” والمجموعات الإرهابية المنضوية تحت زعامته خسائر بالأفراد والعتاد في ريف درعا.

وذكر المصدر العسكري أن وحدات من الجيش والقوات المسلحة “دمرت مرابض راجمات صاروخية لتنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي في الحي الشرقي لمدينة بصرى الشام” الواقعة على بعد 40 كم جنوب شرق مدينة درعا.

وأضاف المصدر: إن وحدات من الجيش “أوقعت أفراد مجموعة من إرهابيي /جبهة النصرة/ بين قتيل ومصاب ودمرت ما بحوزتهم من أسلحة وعتاد حربي في الحي الشرقي لمدينة بصرى الشام”.

وقضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة أمس على 6 إرهابيين مما يسمى “ألوية العمري” بريف درعا الشمالي ودمرت مرابض هاون للمجموعات الإرهابية في منطقة درعا البلد التي يتخذها تنظيم “جبهة النصرة” المدرج على لائحة الارهاب الدولية نقطة انطلاق لاستهدف الاحياء المجاورة بالقذائف.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.