تحالف القوى الفلسطينية: زيارة آل سعود لإسرائيل تأتي بمسار التطبيع مع العدو

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 25 يوليو 2016 - 11:34 صباحًا
تحالف القوى الفلسطينية: زيارة آل سعود لإسرائيل تأتي بمسار التطبيع مع العدو


أكد تحالف قوى المقاومة الفلسطينية أن زيارة وفد من نظام بني2 سعود برئاسة الضابط السابق في جهاز الاستخبارات السعودي اللواء أنور عشقي للكيان الإسرائيلي تساهم في التغطية على جرائم العدو الصهيوني وتدعم التهويد والاستيطان في القدس والأراضي الفلسطينية المحتلة.

وقال التحالف في بيان له إن هذه “التصرفات العبثية وغير المسؤولة من اشخاص مكلفين من النظام السعودي تصب في خدمة مسار التطبيع والاستسلام والتفريط” مضيفا “إن زيارة الوفد برئاسة أنور عشقي الصهيوني الهوى والذي يروج لمبادرة عربية في قمة نواكشوط تهدف لضمان تمرير ما تريده السعودية في القمة العربية”.

وأشار التحالف إلى أن “تحركات ضابط الاستخبارات السعودي تهدف بالأساس إلى فتح أبواب التطبيع المشرعة أمام النظام السعودي والمشاركة مع إسرائيل في تحالف إقليمي ضد ايران ومحور المقاومة” حيث يعمل هذا النظام من خلال عرابيه متعددي الجنسيات الذين يقودهم عشقي إلى جر الأنظمة العربية “المسماة معتدلة” لتشريع عملية التطبيع الجارية تحت غطاء جهود البحث عن حل للقضية الفلسطينية بما يتساوق مع سياسة أميركا واللوبي الصهيوني.

وكان الضابط السابق في جهاز استخبارات النظام السعودي اللواء أنور عشقي عقد عدة اجتماعات الأسبوع الماضي في الأراضي الفلسطينية المحتلة مع مسؤولين في كيان الاحتلال الإسرائيلي من بينهم المدير العام لوزارة الخارجية الإسرائيلية دوري غولد وأعضاء من الكنيست.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.