موسكو: مقتل ٨٠٠ إرهابي بهجوم فاشل على مواقع الجيش بريف حلب

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 2 أغسطس 2016 - 10:01 صباحًا
موسكو: مقتل ٨٠٠ إرهابي بهجوم فاشل على مواقع الجيش بريف حلب


أكدت هيئة الأركان العامة الروسية أن المروحية «مي6» الروسية التي استهدفها إرهابيون أمس في ريف إدلب سقطت فوق منطقة ينتشر فيها إرهابيو تنظيم «جبهة النصرة» وما يسمى فصائل «المعارضة المعتدلة» المتحالفة معه.

وأشار رئيس قيادة العمليات في الهيئة الفريق سيرغي رودسكوي إلى أن المروحية أسقطت وهي في طريق عودتها بعد أداء مهمة إنسانية وهي إيصال أغذية وأدوية لأهالي مدينة حلب.

وأوضح المسؤول العسكري الروسي أن العمل جار حالياً لمعرفة مصير العسكريين الروس الخمسة الذين كانوا على متن المروحية، لافتاً إلى أنهم  جميعهم قتلوا حسب المعلومات الأولية.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أكدت في وقت سابق أمس أنه كان على متن الطائرة الطاقم المؤلف من 3 أفراد إضافة إلى ضابطين من مركز التنسيق الروسي في حميميم.

وذكر رودسكوي أن القوات السورية مدعومة من الطيران الحربي الروسي صدت هجوماً شنه قرابة 5 آلاف إرهابي على مواقع الجيش السوري قرب حلب أمس الأول.

وأكد المسؤول العسكري الروسي أن عملية صد الهجوم أسفرت عن مقتل أكثر من 800 إرهابي وتدمير 14 دبابة و10 ناقلات للإرهابيين وأكثر من 60 سيارة مزودة بالأسلحة.

ولفت رودسكوي إلى أنه رغم الخسائر الكبيرة مازال قادة الإرهابيين يواصلون حشد عناصر احتياطية من جبهات أخرى ومنع خروج المدنيين من مناطق الاشتباكات واستخدامهم دروعاً بشرية، مبيناً أن الإرهابيين قاموا أمس الأول بإعدام 4 أشخاص في أحياء حلب الشرقية حاولوا مغادرة المدينة عبر الممرات التي تم تحديدها لخروج السكان من أحياء حلب الشرقية.

وأشار المسؤول العسكري الروسي إلى أن إرهابيي «داعش» و«النصرة» وفصائل منضمة إليهما مما يسمى «المعارضة المعتدلة» يواصلون هجماتهم المتكررة ضد القوات السورية في حلب بغية محاصرة المدينة حيث نفذوا خلال الأسبوع الماضي وحده 4 عمليات إرهابية انتحارية.

وحول العملية الإنسانية الجارية في حلب جدّد رودسكوي الاستعداد للتعاون مع جميع الجهات لإيصال المساعدات الإنسانية إلى حلب مع عدم السماح بدخول الأسلحة إلى الإرهابيين.

ولفت المسؤول العسكري الروسي إلى أنه تم فتح 7 ممرات إنسانية ومراكز لتقديم المساعدات العاجلة والطبية بما في ذلك ممر للمسلحين باتجاه شارع الكاستيلو، لافتاً إلى أن المروحيات السورية أسقطت أكثر من 100 ألف ورقة لشرح المعلومات حول هذه الممرات ومناطق تقديم المساعدات الغذائية والمراكز الطبية عن طريق مكبرات الصوت.

وبيّن رودسكوي أنه تم أمس خروج 326 مدنياً من أحياء حلب الشرقية وتشكيل  6 مراكز لتقديم المساعدات الضرورية لأكثر من 3 آلاف شخص وتوفير أكثر من 15 طناً من المساعدات الطبية والغذائية للسكان الذين يخرجون من المناطق الشرقية في حلب.

وكان المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديميتري بيسكوف قد أكد مقتل العسكريين الروس الخمسة الذين كانوا على متن المروحية التي تم إسقاطها خلال قيامها بمهمة إنسانية في ريف إدلب.

وقال بيسكوف: حسب المعلومات المقدمة من وزارة الدفاع الروسية قتل جميع الذين كانوا على متن المروحية لأنهم حاولوا اقتياد المروحية لتفادي سقوطها على منطقة مأهولة من أجل التقليل من الخسائر على الأرض.

وأعرب عن تعازي الكرملين العميقة لذوي العسكريين القتلى.

إلى ذلك أكد بيسكوف أن تهديدات تنظيم «داعش» الإرهابي ضد روسيا لن تستطيع أن تؤثر في موقف موسكو من مكافحة الإرهاب الدولي.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.