أبرز التطورات العسكرية..

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 2 سبتمبر 2016 - 9:49 صباحًا
أبرز التطورات العسكرية..


 

أحكمت وحدات من الجيش والقوات المسلحة سيطرتها على عدد من التلال الحاكمة جنوب منطقة الكليات ونفذ الطيران الحربي السوري سلسلة من الغارات على تجمعات ومقرات التنظيمات الإرهابية التابع أغلب افرادها لتنظيم “جبهة النصرة” في ريف حلب.

وقال مصدر عسكري بأن “وحدات من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع القوات الحليفة تتابع عملياتها جنوب حلب وتتقدم علي محور الكليات العسكرية”.

وأكد المصدر أن “وحدات من الجيش أحكمت سيطرتها على عدد من التلال الحاكمة جنوب منطقة الكليات العسكرية وباتت تعزلها ناريا بشكل كامل”.

وأشار المصدر إلى أن سلاح الجو في الجيش العربي السوري وجه رمايات نارية مكثفة على تحركات للمجموعات الإرهابية ما أسفر عن “تدمير رتل من العربات للإرهابيين وإيقاع قتلى ومصابين في صفوفهم على محور بلدة خان طومان” بالريف الجنوبي الغربي.

وحققت وحدات من الجيش أمس الأول تقدما نوعيا في ريف حلب الجنوبي وسيطرت بالكامل على تلة القراصى والقراصى والعمارة والبرندة بعد أن كبدت التنظيمات الإرهابية الموجودة هناك خسائر فادحة بالأفراد والعتاد.

وأكد مصدر  أن وحدات من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع القوات الحليفة تابعت عملياتها جنوب حلب وتتقدم على محور الكليات العسكرية وتعزلها ناريا بشكل كامل بعد أن أحكمت سيطرتها على عدد من التلال الحاكمة جنوب منطقة الكليات.

وبريف حماة، وجه سلاح الجو في الجيش العربي السوري ضربات مكثفة على تحركات ومواقع انتشار المجموعات الإرهابية المنضوية تحت زعامة ما يسمى “جيش الفتح” في مدينتي مورك وطيبة الإمام ومحيطي قرية البويضة وبلدة صوران بالريف الشمالي ما أسفر عن “مقتل أعداد كبيرة من الإرهابيين وتدمير عشرات الآليات بعضها مزود برشاشات”.

وأفاد المصدر بأن الطيران الحربي السوري “شن ظهر اليوم عدة طلعات جوية على تجمعات لإرهابيي ما يسمى “جيش النصر وجند الأقصى” في محيط بلدة صوران بريف حماة الشمالي.

وأشار المصدر العسكري إلى أن الطلعات الجوية أدت إلى “مقتل أكثر من 10 إرهابيين من بينهم “أبو الزبير الحموي وعادل دخان ومحمود دخان” وتدمير عربة “ب م ب”.

وواصل سلاح الجو ضرباته وفق المصدر على محاور تحرك المجموعات الإرهابية وآلياتهم في ريف حماة الشمالي حيث “دمر عشرات الآليات والعربات المدرعة بمن فيها من ارهابيين في غارات على محاور اللطامنة-طيبة الإمام ولحايا-خان شيخون ومعركبة”.

وفي وقت لاحق أفاد المصدر العسكري بأن “الطيران الحربي نفذ طلعات جوية على تجمعات إرهابيي ما يسمى “أجناد الشام وجند الأقصى” في اللطامنة ومحيط معان ولطمين بريف حماة الشمالي ما أسفر عن تدمير دبابة وعدد من الآليات الثقيلة المزودة برشاشات ومقتل أكثر من 30 إرهابيا وإصابة آخرين”.

وقضت وحدات من الجيش أمس على 50 إرهابيا من بينهم أحد متزعمي ما يسمى “جيش العزة” الإرهابي “مهدى الأشقر” وأصابت أكثر من 70 آخرين ودمرت دبابتين وأعطبت أخرى في محيط بلدة البويضة.

في هذه الأثناء أقرت التنظيمات الإرهابية على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل العديد من أفرادها من بينهم الإرهابيان “رشيد الحجي” متزعم ما يسمى “لواء صقور كفر زيتا في جيش النصر وأبو الزبير الحموي” المتزعم الميداني في ما يسمى “لواء صقور كفر زيتا فى جيش النصر” إضافة للإرهابيين “عادل دخان ونور دخان وشمس دخان”.

في درعا ،ذكر مصدر عسكري، أن وحدة من الجيش “نفذت رمايات على تجمع للمجموعات الارهابية في بلدة النعيمة نحو 4 كم شرق مدينة درعا أدت إلى تدمير مربض هاون ومقتل طاقمه في حين أوقعت الرمايات أفراد مجموعة إرهابية بين قتيل ومصاب جنوب سد درعا”.

وفي وقت لاحق اليوم لفت المصدر إلى أن وحدة من الجيش “وجهت ضربات مكثفة على تجمعات وأوكار التنظيمات الارهابية في منطقة درعا البلد وحي درعا المحطة”.

وبين المصدر أن العمليات أسفرت عن “مقتل عدد من الإرهابيين عرف منهم المتزعم العسكري لما يسمى (لواء التوحيد) الإرهابي يحيى أبو زريق الملقب أبو قتادة إضافة إلى تدمير عدة أوكار ومرابض مدفعية”.

ودمرت وحدة من الجيش أمس مقر قيادة للمجموعات الارهابية وموقعا محصنا ونقطة مراقبة ورصد وأوقعت قتلى ومصابين في صفوفها في منطقة درعا البلد.

وفي السويداء، دمرت عددا من صهاريج الوقود لإرهابيي تنظيم “داعش” وقضت على كامل أفراد المجموعة الإرهابية التي كانت ترافقها في رمايات مركزة على محور تحركهم شرق قرية شعف”.

ودمرت وحدة من الجيش الاثنين الفائت عددا من الآليات لإرهابيي التنظيم التكفيري وقضت على عدد منهم وأصابت آخرين شرق قرية الشبيكة بريف السويداء الشرقي.

وتتخذ المجموعات الإرهابية التابعة لتنظيم “داعش” عدداً من المناطق الممتدة على تخوم البادية بريف السويداء الشرقي المفتوحة مع الأردن والعراق منطلقاً للتسلل ونقل الأسلحة والذخيرة والإرهابيين المرتزقة والاعتداء على الأهالي في عدد من البلدات والقرى المنتشرة على أطراف البادية

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.