السبت موعد توزيع المازوت في السويداء

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 6 سبتمبر 2016 - 4:09 مساءً
السبت موعد توزيع المازوت في السويداء


قررت اللجنة الفرعية للمحروقات في السويداء البدء بتوزيع مادة مازوت التدفئة في مدينة السويداء ومناطق شهبا وصلخد والقريا والريف الغربي اعتباراً من السبت المقبل وبمعدل 50 ليتراً لكل أسرة كدفعة أولى.

وخلال اجتماع اللجنة اليوم تم حرمان معتمدين اثنين لتوزيع مادة الغاز من استجرار ونقل وتوزيع المادة لمدد تتراوح بين شهر وثلاثة أشهر في قريتي عريقة والمجيمر وذلك بسبب مخالفات تتعلق بتقاضي سعر زائد بالإضافة لتحويل عامل قطع البنزين للبطاقات الذكية في إحدى المحطات إلى القضاء بعد شكوى من أحد المواطنين حول تلاعبه بكميات البنزين بقصد التصرف غير المشروع فيها.

وقررت اللجنة إضافة كمية 25 ليتراً من مادة البنزين على البطاقة الذكية ولمرة واحدة للسيارات السياحية العمومية خلال الشهر الجاري ليصبح إجمالي الكمية المخصصة لكل سيارة عمومية 235 ليتراً وذلك لتأمين عملها وخاصة خلال فترة عيد الأضحى المبارك.

وأوضح محافظ السويداء عامر ابراهيم العشي أن الهدف من إضافة كمية 25 ليتراً لكل سيارة عمومية ولمرة واحدة تلبية احتياجات تلك السيارات باعتبار أن الكمية المخصصة لكل سيارة وهي 210 ليترات لا تكفي سوى لعشرين يوماً مبيناً أن اللجنة تقوم بشكل دائم بدراسة إمكانية زيادة الكميات المخصصة لكل آلية من الآليات وفقاً للكميات الواردة للمحافظة من البنزين.

وشدد المحافظ على ضرورة مراقبة حركة الصهاريج المحملة بالمحروقات والإشراف على توزيع مادتي البنزين والمازوت في محطات الوقود من قبل لجان الإشراف في كل محطة وعدم تزويد أي محطة بالمحروقات إلا بعد التأكد من توزيعها للكميات الموجودة فيها بشكل نظامي ودون أي مخالفات.

بدوره أشار رئيس لجنة المحروقات بمدينة السويداء حمود عكوان إلى ضرورة إلزام جميع موزعي مادة المازوت بتثبيت الخزان على جسم سيارة التوزيع ومعايرة العدادات بشكل نظامي من قبل مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك.

حضر الاجتماع عضو المكتب التنفيذي المختص ماهر عمرو ورئيس اتحاد الحرفيين ناجي الحضوة ورئيس غرفة تجارة وصناعة السويداء فيصل سيف ومديرو الصناعة والاقتصاد والزراعة وفرع المحروقات.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.