قيادة الجيش: الطيران الامريكي يساند داعش

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 17 سبتمبر 2016 - 10:00 مساءً
قيادة الجيش: الطيران الامريكي يساند داعش


في إطار دعم التنظيمات الإرهابية قام طيران التحالف الأميركي بقصف موقع للجيش العربي السوري في محيط مطار دير الزور العسكري ما ساعد تنظيم “داعش” الإرهابي في السيطرة على الموقع، كما قام كيان العدو الإسرائيلي بمساندة تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي عبر الاعتداء على أحد المواقع في محيط بلدة خان أرنبة بريف القنيطرة.

وقالت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة إن “طيران التحالف الأمريكي أقدم عند الساعة الخامسة مساء اليوم على قصف أحد المواقع العسكرية للجيش العربي السوري في جبل ثردة في محيط مطار دير الزور العسكري”.

وأضافت القيادة العامة للجيش في بيان تلقت سانا نسخة منه إن القصف “أدى إلى وقوع خسائر بالأرواح والعتاد في صفوف قواتنا ومهد بشكل واضح لهجوم إرهابيي “داعش” على الموقع والسيطرة عليه”.

وختمت القيادة العامة للجيش بيانها بالقول “إن هذا العمل يعد اعتداء خطيرا وسافرا ضد الجمهورية العربية السورية وجيشها ودليلا قاطعا على دعم الولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها لتنظيم “داعش” الإرهابي وغيره من التنظيمات الإرهابية الأخرى ويفضح زيف ادعاءاتهم في محاربة الإرهاب”.

وتقود الولايات المتحدة منذ آب عام 2014 تحالفا تشكل بدعوى مقاتلة تنظيم “داعش” الإرهابي في سورية والعراق نفذ خلالها آلاف الطلعات الجوية وفشلت في وقف تمدد التنظيم المتطرف وتحقيق أي نتائج على الأرض بسبب عدم الجدية في الحرب على الإرهاب وعدم التنسيق مع حكومتي البلدين.

واستهدف طيران “التحالف” خلال الأشهر الماضية العديد من المنشآت والبنى التحتية في سورية حيث دمر أواخر العام الماضي محطتي كهرباء في منطقة الرضوانية شرق مدينة حلب ومحطات ضخ المياه في منطقة الخفسة شرق حلب والعديد من البنى التحتية في مارع والباب وتل الشاعر بريف حلب الشمالي كما ارتكب في تموز الماضي مجزرة دموية فى قرية طوخان الكبرى شمال مدينة منبج بريف حلب راح ضحيتها أكثر من 120 شهيدا.

جولان  تايمز- خلود حسن

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.