وجهٌ توسَّد قمَرا

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 23 سبتمبر 2016 - 11:58 صباحًا
وجهٌ توسَّد قمَرا


وجهٌ توسَّد قمَرا

———– لطفلٍ توسَّد قمرا إرتدى حلما غفا على قارعةِ القلب دقَّ جدار الرُّوح لطفلٍ ضمَّ جرحَه واتكأَ على شوق صرخ النبضُ مذبوحاً يتيماً ..عارياً..حافيا لطفلٍ يغفو على حجرٍ من نار والفجرُ يطلُّ من جمرِ الشمس ووطن فيه الضحكةُ تبصقُ دماً وحكايات الجدَّة تنهيدةٌ سوداء في وطنٍ اختلطَ فيه الصراخُ بالهمس لطفلٍ يشبه وجهَ الشمس وحلمٍ يبحثُ عن عمر يلهثُ بصمت يشتاقُ ليولدَ في رئةِ الفرح ويسبرَ خُطى الضوء يهبط في قلبِ الأمل ليعودَ طفلاً غرقَ وتوسَّد مسرحَ الوجع هيَ ذكرى رمالٍ تلتهبُ ووجه توسَّد قمراً لطفلٍ يشبهُ الشمس وهجاً و سمو!! ——–

املي القضماني__21/9/2016

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جولان تايمز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.