التصنيفات
أخبار مهمة سورية عربي ودولي

الأسد لـ روحاني: دماء الشهداء ستزيد محور المقاومة قوةً وتعاضداً

بعد استشهاد اللواء قاسم سليماني، قائد فيلق القدس ومرافقيه القادة .. الرئيس الأسد في برقية للرئيس حسن روحاني:

– لقد آلمنا وأحزننا نبأ استشهاد كوكبة من قادة المقاومة، وفي مقدمتهم اللواء قاسم سليماني، قائد فيلق القدس، اثر عدوان أمريكي غادر وجبان.

– إن استشهاد هؤلاء القادة الذين أفنوا حياتهم خدمة لقضية المقاومة والدفاع عن الحق والشرف سيشكل منارة تضيء درب كل من سار معهم في هذا النهج،وسيعزز في نفوس الاجيال القادمة من المقاومين الشرفاء، أينما وجدوا، الإصرار والعزيمة على القيام بكل ما يلزم من أجل وضع حد للسياسات العدوانية التي تنتهك حقوق الشعوب وسيادة الدول، والتي دأبت الولايات المتحدة على انتهاجها في منطقتنا.

– دماء الشهداء ستزيد محور المقاومة قوةً وتعاضداً وإصراراً على تحرير منطقتنا من الاحتلال والاستيطان ومصادرة حقوق الشعوب في أرضهم وثرواتهم.

– اعرب باسمي وباسم الشعب العربي السوري عن تضامننا الكامل مع الشعب الإيراني الصديق وعن خالص عزائنا ومواساتنا لأسر الشهداء، سائلا الله عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته وأن يلهمكم الصبر والسلوان.

رئاسة الجمهورية العربية السورية

التصنيفات
أخبار مهمة سورية عربي ودولي

روحاني يجدد.. العدوان على سوريا”عمل اجرامي”

جدد الرئيس الإيراني حسن روحاني إدانته العدوان الثلاثي على سورية مؤكدا أنه عمل إجرامي داعيا الجميع إلى إبداء الحساسية إزاء التدخلات غير القانونية في شؤون المنطقة.

وقال روحاني خلال اتصال هاتفي تلقاه اليوم من رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان: إن “قيام عدة دول كبرى متغطرسة بالهجوم على أي دولة بأي وقت تشاء هو بدعة قبيحة للغاية في العلاقات الدولية” لافتا إلى أن الدول الغربية تتصرف في موضوع السلاح الكيميائي بمعايير مزدوجة.

وأضاف روحاني: “إن الأهداف المشتركة للتعاون بين طهران وموسكو وأنقرة في سورية هي محاربة الإرهاب وإنهاء الأزمة وإرساء الأمن في المنطقة وهذا التعاون يجب أن يؤدي إلى خفض التوتر ويحول دون تدخل الدول الغربية في سورية”.

التصنيفات
أخبار مهمة سورية

الأسد لروحاني: الهجوم على سوريا جاء نتيجة لمعرفة القوى الغربية أنها فقدت السيطرة والمصداقية

تلقى السيد الرئيس بشار الأسد اتصالاً هاتفياً من الرئيس الإيراني حسن روحاني عبر فيه روحاني عن إدانته الشديدة للعدوان الأمريكي البريطاني الفرنسي على سورية مؤكداً استمرار وقوف إيران إلى جانب سورية والشعب السوري ومعرباً عن ثقته بأن هذا العدوان لن يضعف عزيمة الشعب السوري في حربه ضد الإرهاب.

من جانبه أوضح الرئيس الأسد لروحاني خلال الاتصال تفاصيل العدوان وكيفية صده مؤكداً أنه جاء نتيجة لمعرفة القوى الغربية الاستعمارية الداعمة للإرهاب أنها فقدت السيطرة وفي الوقت نفسه شعورها بأنها فقدت مصداقيتها أمام شعوبها وأمام العالم ليأتي العدوان بعد أن فشل الإرهابيون بتحقيق أهداف تلك الدول حيث زجت بنفسها في الحرب على سورية.

وشدد الرئيس الأسد على أن هذا العدوان لن يزيد سورية والشعب السوري إلا تصميماً على الاستمرار في محاربة وسحق الإرهاب في كل شبر من تراب الوطن.