التصنيفات
أخبار مهمة منوعات

أحلام تشبّه أصالة بـ الثعبان وتقول حجمها عندي بلوك

شنت الفنانة أحلام هجوماً شرساً جديداً على الفنانة أصالة نصري ، مشيرة إلى أنها تعمدت استخدام خاصية الحظر معها ” البلوك ” وألغت متابعتها عبر حساباتها الرسمية على منصات التواصل الاجتماعي لأنها لا تستحق أكثر من ذلك وفق وجهة نظرها .
ووجهت أحلام رسالة شديدة اللهجة إلى زميلتها خلال لقاء تلفزيوني ، وقالت : ” حجمك عندي بلوك … أنا ما أحب المنافقين في حياتي … ليه لأتابع شخص يتكلم عليّ أمام الناس والإعلام بأنني أحرض عليه الإعلامية فجر السعيد ” .

وأضافت : ” أصالة بدها تعمل بلبلة … وتأخذ زاوية وتحرض الجمهور ضدي … لو عندها جرأة تطلع وتقول أحلام بتحرض الناس عليّ … أصالة مثل الثعبان بتقول على فجر السعيد فيه مطربة خليجية بتحرضها عليها ولما يسألوها مين تقول بلا ذكر أسماء …. بدي أقولك أنا لساني مو قصير … أنا لساني كتير طويل ” .

وحول إمكانية الصلح بينهنّ وتجاوز أزمتهنّ الأخيرة ، قالت أحلام : ” على شو ؟ … وحدة بوجهك تقول لك أموت بك … وبظهرك تقول يخرب ذوقها … عيب لازم تكوني متصالحة مع نفسك عندك جمهورك وفنك … اتركي الحسد والحقد والكره … ليه تحسسي الناس في شيء ناقصك … حسيَّ بقيمة نفسك على شان توصلي قيمتك للناس ” .

التصنيفات
أخبار مهمة عربي ودولي

“قطر” تطالب بمحاسبة فورية للسعودية وحلفائها

في تصعيد قطري جديد ضد السعودية وحلفائها، طالب وزير الخارجية القطري محمد بن عبدالرحمن آل ثاني بمحاسبة عاجلة وفورية لما أسماهم “قادة الحصار” الذين استهدفوا المواطنين القطريين ويهدفون إلى النيل من الدولة، على حد تعبيره.
العالم – قطر

جاء ذلك خلال كلمة “آل ثاني” أمام الجلسة الافتتاحية للدورة الأربعين لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في مدينة جنيف السويسرية.

وقال الوزير القطري أمام المجلس: “لقد أدرك المجتمع الدولي بطلان المزاعم التي يقوم عليها الحصار الذي يستهدف المواطنين القطريين ويهدف إلى النيل من الدولة”.
ووصف التدابير التي اتخذتها عدة دول خليجية بالإضافة إلى مصر، بأنها “تخالف مواثيق حقوق الإنسان، وتهدد النسيج الاجتماعي والروابط الإنسانية”، مطالباً بـ”محاسبة المسؤولين عن هذه التدابير غير المشروعة”.

وأكد آل ثاني أنه “برغم الحصار، فإن مسيرة التنمية والتقدم تمضي بخُطا حثيثة”.

كما أشاد بجهود الوساطة التي يبذلها أمير دولة الكويت لحل هذه الأزمة.

وتبذل الكويت جهود وساطة لإنهاء الأزمة الخليجية المستمرة منذ يونيو 2017، عندما قاطعت كل من الإمارات والسعودية والبحرين ومصر قطر؛ متهمة إياها بدعم الدوحة الإرهاب وضرب استقرار وامن المنطقة، وهو ما تنفيه الأخيرة وتؤكد أنها محاولة للسيطرة على قرارها الوطني.

من جهة أخرى، علق وزير الخارجية القطري على جملة من القضايا الدولية، وأكد دعم بلاده الكامل الجهود كافةً الهادفة إلى التوصل لحل الأزمة السورية.

في حين أكد مواصلة الجهود الهادفة إلى تحقيق السلام، وإيجاد حل دائم وعادل للقضية الفلسطينية، على حد قوله.

التصنيفات
أخبار مهمة سورية

شجار يتطور لاستخدام قنابل حربية .. خلاف على فتاة بين شابين يوقع 58 إصابة في دمشق

أصيب 58 شخصاً معظمهم من الأطفال ومرافقيهم ، في ساحة لألعاب العيد في منطقة التضامن – دف الشوك، بدمشق، نتيجة شجار بين شابين، بسبب خلاف على فتاة ، تطور لاستخدام القنابل الحربية.

ويرجع سبب الخلاف، بحسب موقع دمشق الان ، الذي نشر الخبر ، أن الشابين اختلفا بسبب فتاة ، وتطور الأمر إلى شجار ، ومن ثم استخدام القنابل” ، دون إيراد تفاصيل إضافية .

وبحسب المصدر ذاته، استنفر طاقم مشفى المجتهد كاملاً لمدة ست ساعات، وأدخلت عشر إصابات خطيرة إلى غرف العمليات.

الجدير بالذكر أن الشابين لاذا بالفرار بعد القاء القنابل ، ولم يتم القبض عليهما حتى ساعة إعداد الخبر .

المصدر: الخبر

التصنيفات
أخبار مهمة عربي ودولي

السعودية تُخطط لتحويل”قطر” إلى جزيرة

كشفت صحيفة “سبق” السعودية أن المملكة تدرس مشروعا سياحيا كبيرا لشق قناة بحرية ضخمة على طول حدود البلاد مع قطر ستحولها لجزيرة وينفذه تحالف استثماري سعودي من 9 شركات في هذا الحقل.

وأوضحت الصحيفة أن هذا المشروع الكبير “في انتظار الموافقة الرسمية عليه والترخيص له ليبدأ التنفيذ المتوقع اكتماله خلال 12 شهرا فقط”.

وبينت “سبق في تقريرها أن الخطة المرسومة تتحدد في شق قناة بحرية لتبدأ من منفذ سلوى الحدودي بين السعودية وقطر إلى لسان خور العديد في الخليج العربي “بحيث يكون امتداد الساحل الشرقي للسعودية كاملا وغير منقطع باعتبار أن الحدود مع قطر البالغة 60 كم هي الجزء البري الوحيد الذي يقطع هذا الامتداد مما يعيق التجارة البينية، وخطط التطوير السياحي للمنطقة ذات الحيوية كونها مركز ربط لدول الخليج العربية”.

ولفتت سبق إلى أن اختيار هذه المنطقة جاء لأهميتها وحيويتها إضافة إلى أن طبيعتها الرملية الخالية من أي عوائق تعترض التنفيذ إذ لا توجد سلاسل جبلية أو تضاريس وعرة تعيق عمليات الحفر، كما أن القناة لا تمر عبر قرى سكنية أو مناطق زراعية بل إنها ستنعش النشاط في المنطقة.

وتتميز المنطقة بنوعية المشاريع المجدولة الأخرى سواء النفطية منها والصناعية ما يؤهلها لأن تكون مركزا اقتصادياً وصناعيا.

ومن المتوقع في إطار تطبيق هذا المشروع أن يتم الربط بحريا بين سلوى وخور العديد بقناة عرضها 200 متر وعمقها 15-20 مترا وطولها 60 كيلومترا ما يجعلها قادرة على استقبال جميع أنواع السفن من حاويات وسفن ركاب يكون الطول الكلي 295، أقصى عرض للسفينة 33 مترا، أقصى عمق للغطس في حدود 12 مترا.

وتقدر التكلفة مبدئيا بـ2.8 مليار ريال تقريبا تنفذ خلال 12 شهرا منذ اعتماد المشروع.

يستهدف المشروع بناء منتجعات على طول الشاطئ الجديد عبارة عن وحدات منفصلة تضمن شواطئ خاصة لكل منتجع، إضافة إلى خمسة فنادق رئيسية أحدها في سلوى، والثاني في “سكك”، والثالث في خور العديد واثنين في رأس أبو قميص.

وتأتي دراسة هذا المشروع في الوقت الذي يستمر فيه توتر داخلي كبير في منطقة الخليج اندلع على خلفية قطع كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر، يوم 5 يونيو عام 2017، العلاقات الدبلوماسية مع قطر ووقف الحركة البحرية والبرية والجوية معها، مما أدى إلى نشوب أزمة سياسية بين الدول المذكورة بالإضافة إلى حرب إعلامية واسعة النطاق.

واتهمت هذه الدول السلطات القطرية بدعم الإرهاب وزعزعة الاستقرار في المنطقة والتحول عن محيطها العربي باتجاه إيران، لكن قطر نفت بشدة الاتهامات، مؤكدة أن “هذه الإجراءات غير مبررة وتقوم على مزاعم وادعاءات لا أساس لها من الصحة”.

وطرحت دول مقاطعة قطر 13 مطلبا أمام الدوحة وحددت تلبيتها كشرط لبدء الحوار حول تطبيع العلاقات، لكن قطر رفضت ذلك وقالت إنها ستخوض مفاوضات تسوية دون أي شروط مسبقة.

جولان تايمز – خلود حسن

التصنيفات
أخبار مهمة عربي ودولي

خلافات بين تونس والإمارات

علقت دولة الإمارات العربية المتحدة رسميا على القرار الذي أثار جدلا كبيرا خلال الأيام الماضية، عندما منعت شركة طيران الإمارات، الجمعة 22 ديسمبر/ كانون الأول، نساء تونس من السفر على متن طائرتها المتجهة إلى دبي، دون تقديم أسباب.

وقال وزير الدولة للشؤون الخارجية في الإمارات، أنور قرقاش، في تغريدة على تويتر: “تواصلنا مع الإخوة في تونس حول معلومة أمنية فرضت إجراءات محددة وظرفية، وفِي الإمارات حيث نفخر بتجربتنا في تمكين المرأة نقدر المرأة التونسية ونحترمها ونثمن تجربتها الرائدة، ونعتبرها صِمَام الأمان، ولنتفادى معا محاولات التأويل والمغالطة”.

وكانت وكالة تونس الرسمية للأنباء عن مساعد رئيس الرحلة، الذي لم تذكر اسمه، أن هناك “تعليمات تقضي بعدم قبول أي امرأة تونسية على متن خطوط الشركة في اتجاه الإمارات باستثناء المتحصلات على الإقامة أو صاحبات جوازات السفر الدبلوماسية، دون تحديد سن معينة أو تاريخ انتهاء هذه الإجراءات”.وذكرت تقارير صحفية تونسية أن الفوضى عمّت صفوف المسافرات أمام مكتب التسجيل التابع لشركة الطيران الإماراتية بسبب غياب معلومات عن أسباب المنع وإمكانية استرجاع الأموال، ثم تقدمت الخارجية التونسية باستفسار لدى السلطات الإماراتية حول الأسباب قبل أن تعلن الشركة تراجعها عن القرار .

لكن تغريدة الوزير الإماراتي قوبلت بردود فعل مستنكرة، إذ رد عليه أحد المغردين التوانسة قائلا: “عن أي إجراءات أمنية تتحدثون، وهل هذه الإجراءات تشمل المرأة التونسية فقط، يجب على دولة الإمارات توضيح هذه الفضيحة وخاصة إهانة المرأة التونسية”.

التصنيفات
أخبار مهمة سورية

خلافات “النصرة” بإدلب تتعاظم

في وقت تتسارع فيه الأحداث لإسدال الستار على صفحة تنظيم جبهة النصرة في سورية، برزت الخلافات المعتملة داخل التنظيم وبالأخص مشاعر الكراهية التي يكنها القادة العسكريون للشرعيين، الذين صبغوا مناطق سيطرة التنظيم المدرج على اللائحة الدولية للتنظيمات الإرهابية والمجموعات المسلحة في سورية.
وجاء تسريب المحادثة التي هزت «جبهة النصرة» المرتبطة ارتباطاً مباشراً بكبار قياديي القاعدة في العالم، ما بين كبار قادة التنظيم في وقت تستعد روسيا وتركيا وإيران للاتفاق على نهاية لمأساة محافظة إدلب التي تسيطر على أغلبها «النصرة» خلال لقاء أستانا السادس يومي الخميس والجمعة المقبلين والذي يتوقع أن يكون الأخير في سلسلة اجتماعات بدأت في شهر كانون الثاني الماضي.
وشكل قائدا قاطع إدلب «أبو حمزة بنش» والجيش المركزي «أبو حسين الأردني» بطلي المحادثة المسربة عبر أجهزة اللاسكي، حيث وجه القياديان إهانات كبيرة لشرعيي التنظيم واصفين إياهم بـ«المرقعين»، واعتبرا أن عمل الشرعي هو الترقيع فقط، كما طلب بنش في التسريبات من القائد العسكري لـ«النصرة» المدعو أبو محمد الجولاني السماح له باعتقال شرعي التنظيم السعودي عبد اللـه المحيسني في حال دعا مسلحي «جبهة النصرة» لعدم المشاركة في الاقتتال ضد ميليشيا «حركة أحرار الشام الإسلامية». لكن الجولاني عارض هذا الأمر لأن اعتقال المحيسني سيزيد الأمر سوءاً ويعقده، على حين أصر بنش على هذا الأمر، وقال إنه سيتحمل عواقبه. في المقابل، أصر الجولاني على منع قائد قاطع إدلب من اعتقال المحيسني، وأصدر له أمراً بمنع الشيخ السعودي فقط من السماح له بدخول مضافات مليشيات «الجيش الحر» و«أحرار الشام» والميليشيات المسلحة الأخرى.
واعترفت «جبهة النصرة» بشكل غير مباشر خلال بيان نقله موقع «زمان الوصل»، المعارض بصحة التسجيلات، وأكدت أن ما وصفته بـ«الإساءة» والتطاول على الشرعيين وطلبة العلم، لن يمر دون محاسبة المسيء وأنها لن تسمح بإسقاط هيبة الشرعيين، سواء كان المساء إليهم من شرعييها أو غيرهم.
ووصفت التسريبات بأنها «محاولة يائسة من أعدائها للنيل من صمودها وقوتها»، بحسب البيان، واصفة إياهم بـ«المرجفين» و«الحاقدين».
ونقل موقع «زمان الوصل» عن مصادر خاصة من داخل «جبهة النصرة»، أن التسريبات التي تم نشرها خلال الأيام القليلة الماضية جاءت من قبل أحد قيادات الصف الأول المنشقين عن الجبهة مؤخراً، مرجحةً نشر المزيد من التسريبات التي تظهر الخلافات الفكرية والسياسية بين قيادات الهيئة.
وبعد تأكيد التسريبات أصدر أبو حسين الأردني اعتذاراً عما بدر منه في حق الشرعيين، وقال «فإني أعتذر عما بدر مني من إساءة لبعض مشايخنا وأخص منهم الشيخ عبد اللـه المحيسني»، معللاً ما بدر منه بما سماه «السهو والزلل» والذي هو شيمة ابن آدم، داعياً أن يكون ما صدر عنه «تذكرة لنا وموعظة في الدنيا قبل الآخرة»، في حين لم يصدر أي شيء من قبل قائد قاطع إدلب.
جاء بيان «جبهة النصرة»، بعد ساعات من إصدار المحيسني بياناً علق فيه على المحادثة، وكشف فيه «حزمة إصلاحات» لازمة قدمتها «ثلة من أهل العلم في الهيئة»، وذلك بعد أن كشفت التسريبات عن خلل وفساد فيها.
ولخص البيان «حزمة الإصلاحات» المقدمة من «أهل العلم» للجبهة، والتي اعتبروها شرطاً منهم لبقائهم فيها بثلاثة شروط، حسب بيانه وهي: إعادة الاعتبار لأهل العلم وحفظ مكانتهم بأن يكونوا مرجعية حقيقية للقادة والجنود في مسيرة الجماعة المجاهدة». ثانياً، «تفعيل ملف القضاء الداخلي وزيادة صلاحياته، وأخيراً، تشكيل لجنة بصلاحيات عالية تفوض في التصالح بين الهيئة (الجبهة) والعامة وبين الهيئة (الجبهة) والفصائل، وتنظر في ملفات السجناء دون استثناء، في المظالم المرفوعة ضد هيئة تحرير الشام، التي تعتبر الواجهة الجديدة لـ«النصرة».

المصدر: جريدة الوطن

التصنيفات
أخبار مهمة عربي ودولي

تركيا و قبرص ..النزاع حول الغاز

أعلنت الحكومة القبرصية انها ستواصل التنقيب عن الغاز قبالة سواحل الجزيرة رغم التحذير التركي من مواصلة هذه المشاريع.

وكان وزير خارجية النظام التركي مولود تشاوش أوغلو أعلن أمس أن أنقرة ستتخذ “إجراءات ازاء عمليات التنقيب عن الغاز التي تقوم بها السلطات القبرصية”.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن وزير الطاقة القبرصي جورج لاكوتريبيس قوله للإذاعة العامة أمس تعليقا على التحذيرات التركية “نحن مستعدون لمختلف الاحتمالات وإن تركيا برأينا ستواصل تحديها لنا بشكل أو بآخر”.

في المقابل أعرب رئيس الوزراء اليوناني الكسيس تسيبراس عن دعمه للحقوق السيادية لقبرص بالتنقيب عن الغاز.

وتطمح قبرص إلى أن تصبح منصة إقليمية للغاز منذ اكتشافها في 2011 أول كتلة غاز تصل احتياطاتها حسب التقديرات إلى ما بين100 و170 مليار متر مكعب لكن النظام التركي يعارض قيام قبرص باستكشاف حقول الغاز أو النفط قبل التوقيع على اتفاق سلام.

يشار إلى أن الجزيرة المتوسطية مقسمة إلى شطرين منذ الاجتياح التركي لشطرها الشمالي في تموز عام 1974

التصنيفات
أخبار مهمة سورية

الدفاع الروسية: أمريكا تورد أسلحة للإرهابيين

أكدت وزارة الدفاع الروسية أنها لا تقوم..على خلاف المؤسسات الحكومية الأمريكية..بتوريد الأسلحة إلى أي من التنظيمات المصنفة إرهابية على المستوى الدولي بما في ذلك حركة طالبان الإرهابية.

وجاء في بيان صدر اليوم عن المتحدث الرسمي بإسم الوزارة اللواء إيغور كوناشينكوف نقله موقع روسيا اليوم “على خلاف المؤسسات الحكومية الأمريكية لا تعامل لوزارة الدفاع الروسية وليس من الممكن أن يكون لها مع التنظيمات التي تعتبرها الأمم المتحدة إرهابية ولا سيما في شكل توريد الأسلحة إليها .

وشدد كوناشينكوف على أن “هذا الأمر لا يقتصر على حركة طالبان وإنما يشمل جميع التنظيمات الإرهابية الأخرى التي تحاربها القوات الأمريكية بشكل مستقل أو في إطار تحالفات .

وتأتي تصريحات كوناشينكوف رداً على توجيه قائد القوات الموحدة لحلف شمال الأطلسي”الناتو” في أوروبا الجنرال كيرتيس سكاباروتى إتهامات لروسيا بتوريد الأسلحة إلى حركة طالبان في أفغانستان.

وأوضحت وزارة الدفاع الروسية في بيانها أن على الجنرال سكاباروتي “مطالبة مرؤوسيه بايلاء المزيد من الوقت لجودة التخطيط للعمليات العسكرية ضد مسلحي طالبان بدلاً من تبرير حالات الفشل في أفغانستان بالتأثير الأسطوري لما يسمى بيد موسكو “.