أخبار مهمةسورية

«عقوبات روسية» على شخصيات اوروبية


أعلنت روسيا اليوم الجمعة عن فرض عقوبات على عدد من المسؤولين في مؤسسات الاتحاد الأوروبي ودول أعضاء فيه، ردا على الإجراءات العقابية الأخيرة من قبل بروكسل.

وأكدت الخارجية الروسية أنها تحظر سفر ثمانية مسؤولين أوروبيين إلى أراضيها، ردا على تبني المجلس الأوروبي في 2 و22 من مارس الماضي إجراءات تقييدية بحق ست مواطنين روس.

وتضم القائمة السوداء الروسية الجديدة كلا من: «رئيس البرلمان الأوروبي ديفيد ماريا ساسولي، ورئيس النيابة العامة في العاصمة الألمانية برلين يورج راوباخ، نائبة رئيس اللجنة الأوروبية لشؤون القيم والشفافية فيرا يوروفا، عضو الوفد الفرنسي في الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا جاك مي، رئيسة مختبر الحماية والأمن الكيميائي والبيولوجي والإشعاعي والنووي التابعة لوكالة أبحاث الدفاع السويدية، أسا سكوت، ونائب المجلس الوطني الخاص بوسائل الإعلام الإلكترونية في لاتفيا إيفارس أبولينش، مدير مركز اللغة الرسمية في لاتفيا ماري بالتينش، ورئيس إدارة اللغات في إستونيا إلمار توموسك».

وشددت الوزارة على أن مواصلة الاتحاد الأوروبي انتهاج سياسة الإجراءات التقييدية غير الشرعية أحادية الجانب بحق المؤسسات والمواطنين الروس تتناقض مع ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي، محتملة وسائل الإعلام الغربية المسؤولية عن تأجيج هستيريا معادية لروسيا، وفق موقع «روسيا اليوم».

واتهمت الوزارة الاتحاد الأوروبي بتجاهل أو رفض أي اقتراحات روسية رامية إلى تسوية المشاكل العالقة من خلال حوار مهني، مضيفة: «لا تترك هذه التصرفات من قبل الاتحاد الأوروبي مجالا للشك في أن هدفها الحقيقي يكمن في كبح تنمية بلدنا بأي ثمن وفرض مفهوم (النظام العالمي المبني على القواعد) الذي يقوض القانون الدولي، والتحدي بشكل واضح لاستقلال سياسات روسيا الخارجية والداخلية، وذلك بشكل منفتح وممنهج، وبطبيعة الحال بمعرفة وتشجيع من الولايات المتحدة التي لا تخفي اهتمامها بإعادة تحويل أوروبا إلى لعبة لمواجهة جيوسياسية حادة».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق