أخبار مهمةسورية

مدرّسة لبنانية تعتدي بالضرب الوحشي على طفل سوري “فيديو”


تداول الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو، يُظهر مُدرّسة في لبنان تعتدي بالضرب الوحشي والمبرح على طفل سوري صغير، بحجة أنه شتم ابنها.

حيث لاقى الفيديو تفاعلاً كبيراً من قبل الناشطين، الذين عبروا عن استيائهم وغضبهم مما جرى، مطالبين السلطات اللبنانية بالتحرك.

ويظهر في الفيديو “المرفق في المادة أدناه” شابة تلاحق طفلاً، وتقوم بركله عدة مرات ثم تطيحه أرضاً، ليتدخل على الفور مواطنون لبنانيون كانوا في المكان ويمنعوها من متابعه اعتدائها.

بدورها، صحيفة “النهار” اللبنانية، نقلت عن قريب الطفل قوله: “هذا الفيديو الموثق بكاميرات الشارع لمربية الأجيال، وهي تضرب طفل عمره 9 سنوات، هو ابن أختي، وكأنها تضرب مجرم قاتل..”.

وفي السياق ذاته، أفادت وسائل إعلام لبنانية، بتحرك الحكومة اللبنانية على الفور بعد مشاهدة الفيديو، حتى أن مدعي عام جنوب لبنان، القاضي رهيف رمضان، تدخل على الفور وفتح تحقيقاً بالحادثة، وسيتخذ القضاء اللبناني الإجراءات المناسبة والقانونية بحق الفتاة المعتدية، مؤكداً أن “لا شيء يبرر هذه الوحشية”.

يذكر أنه يوجد في لبنان ما يقارب المليون ونصف لاجئ سوري هجرتهم الحرب، علماً أن 9 من أصل 10 عائلات تعيش في فقر مدقع، حسب آخر إحصائيات الأمم المتحدة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق