أخبار مهمةسورية

جرائم مرعبة بدرعا


هزّت مدينة درعا (جنوب سوريا)، جريمتين راح ضحيتهما طفلة وامرأة، واحدة على يد والدها والثانية على يد زوجها، أول أمس الأحد 6 حزيران، في استمرار الأحداث الأمنية في المحافظة,

ووفقا لمصادر اعلامية محلية، فإن الطفلة “ملاك أحمد خالد الزعبي” (3 سنوات) من مدينة طفس في الريف الغربي من محافظة درعا، قتلت جراء تعرضها للضرب من قبل والدها.

وفي الأثناء، قتلت امرأة في مدينة طفس غربي درعا، علي يد زوجها، بعد ضربها بأداة حادّة، مما أدى إلى مقتلها بعد نقلها إلى المستشفى نتيجة إصابة بالجمجمة، وكذلك أُصيبت ابنتها بكسور جراء ذلك.

ومؤخرا، عثر الأهالي على كل من “أحمد فرحان الشبلي” وزوجته “رسمية عبد الله الشبلي” في السبعين من عمرهما، وحفيدتهما الطفلة “بنان عبد الحليم الشبلي”، مقتولين “خنقا” في منزلهم، من دون معرفة الأسباب والدوافع وراء القتل.

الجدير بالذكر، أن محافظة درعا تشهد الكثير من حالات الخطف والقتل والسرقة، مع نشاط مجموعات ارهابية تروع السكان في المحافظة

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق