أخبار مهمةسورية

ما بين السقوط والترميم.. تشويه! .. «الشام القديمة» تحت تعهد محافظة دمشق

منازل دمشق القديمة مهدد بالسقوط


باشرت ورشات محافظة دمشق يوم أمس أعمال تأهيل البنى التحتية لسوق باب سريجة في إطار العمل على إعادة تأهيل أسواق دمشق القديمة والحفاظ على معالمها الأثرية والمعمارية وتطوير بناها التحتية والاهتمام بالجانب الجمالي والأثري فيها.

وتشمل الأعمال التي تبدأ من مقابل جامع زيد بن ثابت أول باب سريجة ولغاية باب الجابية فك حجر اللبون الموجود في السوق بمساحة 3200 متر مربع وتنفيذ طبقة بيتون مسلح تحت الحجر بعد القيام بأعمال التسوية وفرش طبقة العدسية وفق مدير الدراسات الفنية في المحافظة المهندس معمر الدكاك الذي أشار في تصريح له لوكالة سانا إلى أن الاعمال ستشمل صيانة البنى التحتية الموجودة بالطريق من مياه وكهرباء وهاتف وصرف صحي.

ولفت الدكاك إلى أن الأعمال تشمل كذلك إعادة تركيب حجر اللبون المفكوك والمنظف مع تعويض الفاقد منه وتأهيل الأرصفة القديمة التي تبلغ مساحتها 800 متر مربع والأطاريف البازلتية البالغة 1600 متر طولي واستبدال البلاط المتضرر بحجر بازلتي يتماشى مع روح السوق الأثري وحجر اللبون المنفذ في أرضيته لافتاً إلى أن الشركة العامة للبناء والتعمير ستنفذ أعمال التأهيل من خلال العقد المبرم مع المحافظة.

بالسياق ذاته، وبعد جولة لمحافظ دمشق لباب الجابية بعد عدة شكاوي وصلت للمحافظة عن وجود مشاكل كبيرة للأبنية ذات الخطورة العالية والآيلة للسقوط كون بنيتها قديمة مبنية من اللبن والطين في حي زقاق الحطاب.

وبشكل فوري باشرت مديرية الصيانة بتدعيم أحد المنازل القديمة في الحي، حيث تم وضع قاعدة معدنية للجزء المنهار من الجدار بشكل مؤقت لعدم انهياره ولتنبيه المارة ، وقالت المحافظة انه بعد ذلك ستباشر الورشات بأعمال التدعيم بشكل كامل بعد رفع حمولة الأسقف عن الجدران من خلال استخدام المواد المناسبة لخصوصية المكان.

ولكن بالرجوع الي الصور التي تم نشرها على الصفحة الرسمية للمحافظة دمشق تبين ان معظم أعمال الترميم تتم بشكل بعيد عن علوم الهندسة وارتباطها بالأثار المدينة القديمة!
التدعيم بدأ، بتركيب عدة دمعات حديد لجزء من جدار منزل مؤهل لسقوط، ومن بين هذه الدعامات تتدلى بشكل واضح اكبال الكهرباء لتثير تساؤلات كثيرة عن إمكانيات محافظة دمشق من الدعم المالي او الكادر الفني والهندسي المسؤول عن عمليات الترميم والتأهيل.
وسرعان ما انتشرت الصور على صفحات السوريين ما بين السخرية وما بين التعجب لهذه البداية والشكل الذي آلت اليه المدينة القديمة
الصور من صفحة الرسمية لمحافظة دمشق.



الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق