أخبار مهمةسورية

بعد سخط الشارع السوري… التجارة الداخلية تُجمد قرار “أشباه الألبان والأجبان”


تراجعت وزارة التجارة الداخلية و”حماية المستهلك” عن قرارها بالسماح بتصنيع منتجات “أشباه الألبان والأجبان”، بعد انتقادات حادة من قبل السوريين.

ونقلت وسائل إعلام محلية بأن وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك يصدر قراراً يقضي بتجميد العمل بالقرار رقم /١٢٩٣/ تاريخ ١١/٥/٢٠٢١ المتعلق بضوابط ومواصفات “منتجات الألبان والأجبان” المضاف إليها الزيوت النباتية غير المهدرجة وذلك ليتم التوسع بدراسته مع الجهات المعنية ذات العلاقة.

وحول حالات الغش المنتشرة في الأسواق، كان أكد رئيس الجمعية الحرفية للألبان والأجبان “عبد الرحمن الصعيدي” في حديث لاذاعة “شام اف ام” أن “أشباه الألبان والأجبان” موجودة في الأسواق منذ أكثر من 10 سنوات وبعض المنتجين استغلوا عدم معرفة المواطن بهذه النوعية وقاموا ببيعها على أساس أنها ألبان طبيعية.

وبرر الصعيدي صدور القرار بأن الثروة الحيوانية لا تكفي والاستهلاك أكثر من الانتاج، وبالتالي كان هناك ضرورة لحلول بديلة إضافة إلى ضعف القدرة الشرائية للمواطنين حيث أن أسعار الأشباه ستكون أقل من أسعار الألبان والأجبان الطبيعية بنسبة 40 إلى 50 بالمئة، بحسب قوله.

وسمح القرار الملغى، لمعامل الألبان والأجبان تصنيع منتجات “أشباه الألبان والأجبان”، ويعرفها بأنها “منتجات غذائية يدخل في تركيبها الأساسي الحليب ومشتقاته ويضاف إليه حسب الرغبة الزيوت النباتية غير المهدرجة، النشاء المعدل، أملاح استحلاب، منكهات غذائية مسموحة”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق